عرض مشاركة واحدة
قديم 01-02-2015
  #1
عبد القادر الأسود
عضو شرف
 الصورة الرمزية عبد القادر الأسود
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 216
معدل تقييم المستوى: 12
عبد القادر الأسود is on a distinguished road
افتراضي ربيع الخير ربيعُ الخير قلبي بمولدكَ العظيمِ مُقطَّعُ يا ذا الحبيبِ ومِنْ مَديحِكَ أُمْنَعُ فاشْفَعْ لنا عندَ الم

ربيعُ الخير
لمناسبة مولد الرحمة المهداة عليه وآله الصلاةُ والسلامُ




قلبي بمولدكَ العظيمِ مُقطَّعُ



يا ذا الحبيبِ ومِنْ مَديحِكَ أُمْنَعُ



فاشْفَعْ لنا عندَ المُهيمنِ علَّهُ



كَرَماً يُبَصِّرُنا الصوابَ فنَرجِعُ



ولَعلَّ مَنْ وهَبَ العُقولَ يُنيرُها



فنرى سبيلَ الراشدينَ فنَتْبَعُ



***



هذا رَبيعُ الخَيْرِ أقْبَلَ مُشْرِعاً



أبوابَهُ للتائهينَ، ألا ارْجِعُوا



فرحاً بمولِدِ خيرِ هادٍ جَدِّدوا



إيمانَكم وعن المَظالِمِ أقلِعوا



وبشرعِ خَتْمِ المُرسلينَ تمِسَّكوا



وعلى هداهُ وحبِّهِ فتجمّعوا



هذا صِراطُ نجاحِكم فخُذوا بِهِ



لا تَقْطَعوا حَبْلَ النَّبِيِّ فَتُقَطَعوا



فَرَحاً بِمَولِدِهِ سَفَحْتُ مَدامِعِي



أشكوا إلى اللهِ العليِّ وأضْرَعُ



من عُصْبَةٍ منعوا احتفالي بالذي



هو خيرُ هادٍ للأنامِ وأرفعُ



وإذا احتفلتُ فهل أتيتُ بمُنكَرٍ



عجَباً أمَدْحُكَ يا حبيبي يُمنعُ!



واللهُ قد شرعَ الثناءَ عليك مِنْ



فوقِ الطباقِ السَبْعِ؛ يا قومُ اسمعوا



أوَ ما قرأتم {نون * والقلمِ * وما..}



أتُرى بـ {طه، والضُحى} لم تَسْمَعوا؟



و{الانشراحُ} برفعِ ذِكْرِ المُجْتَبى



قد أُنْزِلَتْ؛ فمَن الذي لا يَرْفَعُ؟!



هل كنتُمُ لولاهُ إلاّ هُوَّماً



بينَ السوائمِ في الضلالةِ ترتعُ؟



ما ذا جنى خيرُ الهُداةِ عليكُمُ



حتَّى يُبَدِّعَ في الجَفاءِ مُبَبَدِّعُ؟


__________________
أنا روحٌ تضمّ الكونَ حبّاً
وتُطلقه فيزدهر الوجودُ
عبد القادر الأسود غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس