أنت غير مسجل في منتديات البوحسن . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
منتديات البوحسن

 

 

facebook

صفحة جديدة 2

الصلاة والسلام عليك يا سيدي يا رسول الله بقدر كمالات سر لا اله الا الله


آخر 10 مشاركات
الأذكار           سبحانك اللهم وبحمد ك وتبارك اسمك وتعالي جدك، ولا إله غيرك           
العودة   منتديات البوحسن > ركن الشريعة الغراء > منتدى الصحابة الكرام رضي الله عنهم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-31-2008 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
نوح
رحمتك يارب
إحصائية العضو






نوح is on a distinguished road

نوح غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى الصحابة الكرام رضي الله عنهم
افتراضي علي بن أبي طــالب كرم الله

علي بن أبي طــالب كرم الله وجهه

نسبه :

هو علي بن أبي طالب - واسمه عبد مناف - بن عبد المطلب - واسمه شيبة الحمد - بن هاشم - واسمه عمرو بن عبد مناف - واسمه المغيرة - بن قصي .

مولده :

ولد يوم الجمعة لثلاث عشرة ليلة خلت من رجب بعد عام الفيل بثلاثين سنة وكانت ولادته بمكة المكرمة في الكعبة المشرفة وقتل في بيت من بيوت الله . و في ذلك يقول السيد الحميري :



ولدتـه في حرم الإلـــه و أمنه والبيت حيــث فناؤه والمسجـد
بيضاء طاهرة الثيــاب كريمـة طابت و طاب وليدها و المولد
في ليلة غابت نحوس نجومها وبدت مع القمر المنيـر الاسعد
مـا لف في خرق القوابل مثله إلا ابن آمنـة النبــــــي محمــد

والده أبوطالب :


كُني بأكبر أولاده طالب وهو أخو عبد الله ، والد النبي صلى الله عليه وآله لأمه و أبيه ، وهو الذي كفل رسول الله صلى الله عليه وآله صغيراً وقام بنصره وحامى عنه وذب عنه و حاطه كبيرا وتحمل الأذى في سبيله ، من مشركي قريش و منعهم عنه، ولقي لأجله عناء عظيماً و قاسى بلاء شديداً وصبر على نصره و القيام بأمره ، حتى إن قريشاً لم تطمع في رسول الله صلى الله عليه وآله وكانت كافة عنه حتى توفي أبو طالب، و لم يؤمر بالهجرة إلا بعد وفاته فسمي ذلك العام ( عام الحزن ) لفقدانه عمه وزوجته السيدة خديجة ، وقد أقرّ بصحة نبوته في شعره مراراً مثل قوله :

و دعوتني و علمت انك صادق ولقد صدقت و كنت قبل أمينا
و لقد علمـت بـأن ديـن محمـــد مـن خير أديـان البــــرية دينا

أمه فاطمة بنت أسد :

وهي فاطمة بنت أسد بن هاشم ، كانت امرآة صالحة ، هاجرت إلى المدينة وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يزورها ويقيل في بيتها وهي أول هاشمية تزوجها هاشمي و هي أم سائر ولد أبي طالب ولدت خليفة ثم بعدها فاطمة الزهراء ، اللتان كانتا تتقاسمان العمل فقد قال علي رضي الله عنه لأمه : اكفي فاطمة بنت رسول الله سقاية الماء والذهاب في الحاجة وتكفيك هي خدمة الداخل والطحن والعجين .

وكانت لرسول الله صلى الله عليه وآله بمنزلة الأم ربي في حجرها وكان شاكراً لبرها ويسميها أمي و كانت تفضله على أولادها في البر ، كان أولادها يصبحون شعثاً رمضاً و يصبح رسول الله صلى الله عليه وآله كحيلاً دهيناً ..

وقد عاشت رضي الله عنها صالحة عابدة زاهدة ، ولما جاء أجلها ، وحان موعد الرحيل من الدنيا كفنها رسول الله صلى الله عليه وسلم في قميصه وقال : " لم نلق بعد أبي طالب ابر منها " ، وقال علي بن أبي طالب كرم الله وجهه قال : " لما ماتت فاطمة بنت أسد كفنها رسول الله صلى الله عليه وآله بقميصه وصلى عليها وكبر عليها سبعين تكبيرة ونزل في قبرها فجعل يومئ في نواحي القبر كأنه يوسعه و يسوي عليها وخرج من قبرها وعيناه تذرفان وجثا في قبرها ، فقال له سيدنا عمر بن الخطاب : يا رسول الله رأيتك فعلت على هذه المرأة شيئا لم تفعله على أحد فقال له : " إن هذه المرأة كانت أمي بعد أمي التي ولدتني ، وإن أبا طالب كان يصنع الصنيع وتكون له المأدبة وكان يجمعنا على طعامه فكانت هذه المرأة تفضل منه كله نصيبنا فأعود فيه ".

كنية سيدنا علي :

كان يكنى أبا الحسن وأبا الحسين ، وكان الحسن في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو سيدنا علي أبا الحسن ، ويدعوان رسول الله صلى الله عليه وآله أباهما ، فلما توفي النبي صلى الله عليه وآله دعوا علياً كرم الله وجهه أباهما ..
وكان يكنى أيضاً بأبي تراب كناه به رسول الله صلى الله عليه وآله ، ففي الاستيعاب بسنده قيل لسهل بن سعد : أن أمير المدينة يريد أن يبعث إليك لتسب علياً على المنبر، قال : كيف أقول ؟ قال : تقول أبا تراب ، فقال : و الله ما سماه بذلك إلا رسول الله صلى الله عليه وآله ، قال : وكيف ذلك يا أبا العباس ؟

قال : دخل على فاطمة عليها السلام ثم خرج من عندها فاضطجع في صحن المسجد فدخل رسول الله صلى الله عليه وآله على فاطمة عليها السلام فقال : أين ابن عمك ؟ قالت : هو ذاك مضطجع في المسجد، فوجده قد سقط رداؤه عن ظهره و خلص التراب إلى ظهره ، فجعل يمسح التراب عن ظهره و يقول : اجلس أبا تراب ، فو الله ما سماه به إلا رسول الله صلى الله عليه وآله، والله ما كان اسم أحب إليه منه " ..

وفي الفصول المهمة لابن الصباغ " لقبه المرتضى وحيدر وأمير المؤمنين والأنزع البطين و الأصلع والوصي ، و كان يعرف بذلك عند أوليائه وأعدائه ، خرج شاب من بني ضُبة معلم يوم الجمل من عسكر سيدتنا عائشة و هو يقول :



نحن بني ضبـــة أعـــداء عـلى ذاك الذي يعرف قدما بالوصي

و فارس الخيل على عهد النبي مـــا أنا عن فضل علي بالعمي

وكان يلقب يعسوب المؤمنين و يعسوب الدين يروى أن النبي صلى الله عليه وآله قال له : " أنت يعسوب الدين والمال يعسوب الظلمة " ، وفي رواية : " هذا يعسوب المؤمنين و قائد الغر المحجلين " روى هاتين الروايتين ابن حنبل في مسنده و أبو نعيم في حلية الأولياء .. وفي تاج العروس اليعسوب ذكر النحل و أميرها ، وفي حديث علي كرم الله وجهه : " أنا يعسوب المؤمنين والمال يعسوب الكفار ، أي يلوذ بي المؤمنون و يلوذ الكفار بالمال كما يلوذ النحل بيعسوبها و هو مقدمها وسيدها "..
زوجاتــه رضي الله عنه :

1) أول زوجاته فاطمة الزهراء سيدة النساء عليها السلام بنت رسول الله سيد المرسلين صلى الله عليه وآله لم يتزوج عليها حتى توفيت عنده ..
2) ثم تزوج بعدها أمامة بنت أبي العاص بن الربيع وأمها زينب بنت رسول الله صلى الله عليه وآله ..

3) ثم تزوج أم البنين بنت حرام بن دارم الكلابية .

4) وتزوج ليلى بنت مسعود بن خالد النهشلية التميمية الدارمية .

5) وتزوج أسماء بنت عميس الخثعمية وكانت تحت سيدنا جعفر بن أبي طالب فقتل ثم تزوجها سيدنا أبو بكر فتوفي ثم تزوجها أمير المؤمنين .

6) و تزوج أم حبيب بنت ربيعة التغلبية و اسمها الصهباء، من السبي الذين أغار عليهم خالد بن الوليد بعين التمر .

7) و تزوج خولة بنت جعفر بن قيس بن مسلمة الحنفية و قيل خولة بنت إياس .

) و تزوج أم سعد أو سعيد بنت عروة بن مسعود الثقفية .

9) و تزوج مخبأة بنت امرئ القيس بن عدي الكلبية.

أما أولاده عليه السلام :

فقد اختلف المؤرخون في عدد أولاده كرم الله وجهه وتراوحت الروايات بين (25) و(33) ولد منهم ، من السيدة الطاهره أم أبيها عليها سلام الله :
الحسن ، والحسين ، والمحسن ، وزينب الكبرى - عقيلة آل محمد تولت رعاية اخوتها في معركة كربلاء - وزينب الصغرى ( أم كلثوم ) ..
أما أولاده من غير سيدتنا فاطمة فمنهم :

محمد الأوسط ، والعباس (شهيد كربلاء وحامل لواء أخوه الحسين ) ، وجعفر (شهيد كربلاء) ، عبد الله (شهيد كربلاء) ، عثمان بن علي (شهيد كربلاء) ، محمد بن الحنفية (حامل لواء الامام علي في الجمل ) ..
يتبع







التوقيع


رد مع اقتباس
قديم 08-31-2008 رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
نوح
رحمتك يارب
إحصائية العضو






نوح is on a distinguished road

نوح غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نوح المنتدى : منتدى الصحابة الكرام رضي الله عنهم
افتراضي

صفاته :

كان كرم الله وجهه ربعة من الرجال إلى القصر أقرب وإلى السمن ، أدعج العينين أنجل في عينيه لين ، أزج الحاجبين حسن الوجه من أحسن الناس وجها يميل إلى السمرة كثير التبسم اصلع ليس في رأسه شعر إلا من خلفه ناتئ الجبهة له حفاف من خلفه كأنه إكليل و كان عنقه إبريق فضة كث اللحية له لحية قد زانت صدره لا يغير شيبه ارقب عريض ما بين المنكبين لمنكبيه مشاش كمشاش السبع الضاري و في رواية عظيم المشاشين كمشاش السبع الضاري لا يبين عضده من ساعده أدمجت إدماجا عبل الذراعين شثن الكفين و في رواية دقيق الأصابع شديد الساعد واليد لا يمسك بذراع رجل قط إلا امسك بنفسه فلم يستطع أن يتنفس ضخم البطن أقرى الظهر عريض الصدر كثير شعره ضخم الكسور عظيم الكراديس غليظ العضلات حمش الساقين ضخم عضلة الذراع دقيق مستدقها ضخم عضلة الساق دقيق مستدقها إذا مشى تكفا و إذا مشى إلى الحرب هرول قوي شجاع منصور على من لاقاه قد أيده الله بالعز و النصر.
نشأتـــه :

نشأ علي كرم الله وجهه في حجر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وتأدب بآدابه وربي بتربيته وذلك انه لما ولد أحبه رسول الله صلى الله عليه وآله حباً شديداً و قال لأمه : " اجعلي مهده بقرب فراشي " ، وكان يلي أكثر تربيته و يوجره اللبن عند شربه و يحرك مهده عند نومه و يناغيه في يقظته و يحمله على صدره ، و كان يحمله دائماً و يطوف به جبال مكة و شعابها و أوديتها كأنه يفعل ذلك ترويحا له و في ذلك يقول الشاعر:


وربيت في حجر النبي محمد فطوبى لمن من احمد ضمه حجر
وغذاك بالعلم الإلهي ناشـئاً فلاعـلم إلا منك قد حـاطه خبر
بآدابه أدبـت طفلا و يافـعا وأكسبنك الأ خلاق أخـلاقه الغر

مع رسول الله في الغـــار :
وقد كان علي كرم الله وجهه يلازم رسول الله صلى الله عليه وآله وهو يتعبد في غار حراء كل سنة قبل النبوة ، فلم يزل علي مع رسول الله حتى بعثه الله بالنبوة فكان أول من آمن به و اتبعه وصدقه في حديث الدار الذي اجمع على صحته نقلة الآثار حين جمع رسول الله صلى الله عليه وآله بني عبد المطلب في دار أبي طالب وهم أربعون رجلا يومئذ يزيدون رجلا أو ينقصون رجلا فيما ذكره الرواة وأمره أن يصنع لهم طعاماً فأخذ شاة مع مد من البر و عد لهم صاعا من اللبن .

وقد كان الرجل منهم معروفاً يأكل الجذعة في مقام واحد ويشرب الفرق من الشراب ، فأراد كرم الله وجهه بإعداد قليل الطعام والشراب لجماعتهم إظهار الآية في شبعهم وريهم مما كان لا يشبع واحداً منهم ولا يرويه ثم أمر بتقديمه لهم فأكلت الجماعة كلها من ذلك اليسير حتى تملوا منه ولم يبن ما أكلوه منه وشربوه فيه ، فبهرهم بذلك و بين لهم آية نبوته وعلامة صدقه ببرهان الله تعالى فيه ..
خطبة رسول الله لعشيرته :

ثم قال لهم بعد أن شبعوا من الطعام ورووا من الشراب : (( يا بني عبد المطلب إن الله بعثتي إلى الخلق كافة و بعثتي إليكم خاصة فقال : (( وأنذر عشيرتك الأقربين )) ، و أنا أدعوكم إلى كلمتين خفيفتين على اللسان ثقيلتين في الميزان تملكون بهما العرب والعجم و تنقاد لكم بهما الأمم و تدخلون بهما الجنة و تنجون بهما من النار شهادة أن لا إله إلا الله و أني رسول الله فمن يجيبني إلى هذا الأمر ويؤازرني عليه يكن أخي ووصيي و وزيري و وارثي و خليفتي من بعدي فلم يجبه أحد منهم )) .
أول من آمن من الصبيان :

فقال علي : " فقمت بين يديه من بينهم و أنا إذ ذاك أصغرهم سناً و احمشهم ساقاً و ارمصهم عيناً فقلت أنا يا رسول الله اوازرك على هذا الأمر " فقال اجلس ثم أعاد القول على القوم ثانية فصمتوا ، فقمت وقلت مثل مقالتي الأولى فقال اجلس ، ثم أعاد القول على القوم ثالثة فلم ينطق أحد منهم بحرف فقمت ، وقلت أنا اوازرك يا رسول الله على هذا الأمر ، فقال : " اجلس فأنت أخي ووصيي ووزيري ووارثي وخليفتي من بعدي فنهض القوم وهم يقولون لأبي طالب يا أبا طالب ليهنئك اليوم أن دخلت في دين ابن أخيك فقد جعل ابنك أميرا عليك "..ملازمته للنبي صلى الله عليه وآله وسلم :

ولم يزل علي في صحبة النبي صلى الله عليه وآله وسلم ملازماً له فأقام مع النبي صلى الله عليه وآله بعد البعثة ثلاثاً وعشرين سنة منها ثلاث عشرة سنة بمكة قبل الهجرة مشاركا له في محنه كلها متحملا عنه أكثر أثقاله ، وعشر سنين بالمدينة بعد الهجرة يكافح عنه المشركين و يجاهد دونه الكافرين ويقيه بنفسه من أعدائه في الدين وقتل الأبطال و ضرب بالسيف بين يدي رسول الله صلى الله عليه وآله وعمره بين 20و23 سنة إلى 25 سنة .

وفي حصار الشعب الذي دخل فيه بنو هاشم خوفاً من قريش و حصروهم فيه كان علي معهم و لا شك أن أباه كان ينيمه أيضا في مرقد النبي صلى الله عليه وآله لأن ذلك من أشد أيام الخوف عليه من البيات ، وقد يسأل سائل : لماذا اختص أبو طالب ابنه علياً بأن يبيته في مضجع النبي صلى الله عليه وآله مع أنه أصغر أولاده وطالب وعقيل وجعفر أكبر منه فهم أولى بأن ينيم واحداً منهم في مضجع النبي صلى الله عليه وآله ؟ ..

والجواب : لا يحتاج إلى كثير تفكير فهو على صغر سنة أثبتهم جنانا و أشجعهم قلبا و أشدهم تهالكا في حب ابن عمه و إن كان لجعفر المقام السامي في ذلك لكنه لا يصل إلى رتبة أخيه علي
فـي أخـلاقـه و سـيـرتـه :

دخل ضرار بن ضمرة الكناني على معاوية فقال له معاوية: ـ صف لي عليا ، قال : ـ اعفني، قال : ـ لتصفنه، قال : ـ أما إذا كان لا بد من وصفه فإنه كان والله بعيد المدى شديد القوى يقول فصلا ويحكم عدلا يتفجر العلم من جوانبه و تنطق الحكمة من نواحيه يستوحش من الدنيا و زهرتها ويأنس بالليل ووحشته وكان غزير الدمعة طويل الفكرة يقلب كفه و يخاطب نفسه يعجبه من اللباس ما خشن و من الطعام ما جشب وكان فينا كأحدنا يدنينا إذا أتيناه و يجيبنا إذا سألناه و يأتينا إذا دعوناه و ينبئنا إذا استنبأناه ونحن والله مع تقريبه إيانا وقربه منا لا نكاد نكلمه هيبة له فإن تبسم فعن مثل اللؤلؤ المنظوم يعظم أهل الدين ويقرب المساكين لا يطمع القوي في باطله ولا ييأس الضعيف من عدله و اشهد لقد رايته في بعض مواقفه و قد أرخى الليل سدوله وغارت نجومه قابضاً على لحيته يتململ تململ السليم و يبكي بكاء الحزين فكأني اسمعه الآن و هو يقول : يا ربنا يا ربنا يتضرع إليه ثم يقول : يا دنيا غري غيري إلي تعرضت أم إلي تشوفت هيهات هيهات قد أبنتك ثلاثا لا رجعة فيها فعمرك قصير و خطرك كبير وعيشك حقير آه آه من قلة الزاد و بعد السفر و وحشة الطريق ..
فبكى معاوية ووكفت دموعه على لحيته مايملكها وجعل ينشفها بكمه و قد اختنق القوم بالبكاء و قال : " رحم الله أبا الحسن كان والله كذلك فكيف حزنك عليه يا ضرار ؟ قال : حزن من ذبح ولدها بحجرها فهي لا ترقى عبرتها و لا يسكن حزنها ثم خرج ..

المشاهد التي شهدها :

وكان علي رضي الله عنه قد صلى القبلتين وهاجر وشهد بدراً والحديبية وسائر المشاهد وأنه أبلى ببدر و بأحد وبالخندق وبخيبر بلاء عظيماً وأنه أغنى في تلك المشاهد وقام فيها المقام الكريم و كان لواء رسول الله صلى الله عليه وآله بيده في مواطن كثيرة وكان يوم بدر بيده ،ولما قتل مصعب بن عمير يوم أحد وكان اللواء بيده دفعه رسول الله صلى الله عليه وآله إليه ولم يتخلف عن مشهد شهده رسول الله صلى الله عليه وآله منذ قدم المدينة إلا تبوك فإنه خلفه على المدينة و على عياله بعده و قال له : (( أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي )) ..

وقد ورد عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال : "أقضى أمتي علي " وعن عمر رضي الله عنه قال : " أقضانا علي بن أبي طالب " ..
قضائـــه :

فعن قوته وإصابته في القضاء قصة تدل على ذلك فيها أنه لما بعثه رسول الله إلى اليمن , وجد أربعة وقعوا في حفرة يصطاد فيها الاسد , سقط أولاً رجل فتعلق بآخر, وتعلق الآخر بآخر حتى تساقط الأربعة فجرحهم الأسد وماتوا من جراحته , فتنازع أولياؤهم حتى كادوا أن يقتتلوا, فقال علي : " أنا أقضي بينكم ، فإن رضيتم فهو القضاء وإلا حجزت بعضكم عن بعض حتى تأتوا رسول الله ليقضي بينكم ، اجمعو من القبائل التي حفروا البئر ربع الدية و ثلثها و نصفها و كاملها, فللأول ربع الدية لأنه أهلك من فوقه, وللذي يليه ثلثها لانه أهلك من فوقه, وللثالث النصف لأنه أهلك من فوقه, و للرابع الدية كاملة " فأبوا أن يرضوا , فأتوا رسول الله فلقوه عند مقام إبراهيم فقصوا عليه القصة , فقال: أنا أقضي بينكم , فقال رجل من القوم : إنّ علياً قضى بيننا, فلما قصوا عليه القصة أجازه ..







التوقيع


رد مع اقتباس
قديم 10-27-2008 رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
الـــــفراتي
عضو شرف

الصورة الرمزية الـــــفراتي
إحصائية العضو






الـــــفراتي is on a distinguished road

الـــــفراتي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نوح المنتدى : منتدى الصحابة الكرام رضي الله عنهم
افتراضي رد: علي بن أبي طــالب كرم الله







رد مع اقتباس
قديم 10-28-2008 رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
نوح
رحمتك يارب
إحصائية العضو






نوح is on a distinguished road

نوح غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نوح المنتدى : منتدى الصحابة الكرام رضي الله عنهم
افتراضي رد: علي بن أبي طــالب كرم الله

جزاك الله خير اخي ابو النور







التوقيع


رد مع اقتباس
قديم 10-28-2008 رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
أبو أنور
يارب لطفك الخفي
إحصائية العضو






أبو أنور is on a distinguished road

أبو أنور غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نوح المنتدى : منتدى الصحابة الكرام رضي الله عنهم
افتراضي رد: علي بن أبي طــالب كرم الله

دائما متميز بانتقاء المفيد

نحــن اصحـــاب العبى خمستنـــا=قد ملكنـــــا شرقهــــا والمغربيـن
نحــن جـــبــريــــل غــــدا سادسنا=ولنــــــــا الـــكعبـة ثـم الحرميـــن






التوقيع

آخر تعديل أبو أنور يوم 10-28-2008 في 04:57 PM.
رد مع اقتباس
قديم 11-16-2008 رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
أبو أنور
يارب لطفك الخفي
إحصائية العضو






أبو أنور is on a distinguished road

أبو أنور غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نوح المنتدى : منتدى الصحابة الكرام رضي الله عنهم
افتراضي رد: علي بن أبي طــالب كرم الله







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 10-07-2009 رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
نوح
رحمتك يارب
إحصائية العضو






نوح is on a distinguished road

نوح غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نوح المنتدى : منتدى الصحابة الكرام رضي الله عنهم
افتراضي رد: علي بن أبي طــالب كرم الله

الله الله

:big2: :big2:







التوقيع


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:20 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ... ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى


Copyright © 2010 - 2011 lamtna.net . All rights reserved