أنت غير مسجل في منتديات البوحسن . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

آخر 10 مشاركات
الأذكار           رب اغفر لي وتب علي إنك أنت التواب الغفور           
العودة   منتديات البوحسن > المنتديات العامة > القسم العام

القسم العام المواضيع العامة التي ليس لها قسم مخصص

إضافة رد
قديم 10-23-2008
  #1
مريم
محب متألق
 الصورة الرمزية مريم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: uae
المشاركات: 141
معدل تقييم المستوى: 14
مريم is on a distinguished road
افتراضي الحلي الأثرية في المتاحف السورية

الحلي ميراث الآباء, هي تحكي الكثير, ليس فقط باعتبارها كنوزا مادية وفنية, بل لكونها وثائق تاريخية, ويعرض الكاتب لبعض منها في المتاحف السورية.

تعتبر سوريا بحكم موقعها الجغرافي, ملتقى الشعوب والحضارات على مر العصور. وهي من أغنى بلاد العالم بالمواقع الأثرية, وعلى أرضها قامت حضارات متعددة, تفاعلت مع بعضها البعض, وأعطت العالم أروع المنجزات الحضارية, وما اختراع الأحرف الأبجدية والزجاج وصناعة السفن, وصناعة الحلي والمجوهرات, إلا بعض مظاهر هذه المنجزات.

ويوجد في سوريا اليوم ما يزيد على ثلاثين متحفا, تضم الآثار التاريخية, والصناعات والتقاليد الشعبية وغيرها... ويقوم بعض هذه المتاحف في أبنية قديمة تم ترميمها, وبعضها الآخر في مبانٍ متحفية نموذجية, ومن أهم هذه المتاحف المتحف الوطني بدمشق, الذي أنشئ عام 1929, وقد شيد بناؤه الجديد وتوسعاته بين عامي 1936-1963. ومتحف حلب الذي أنشئ عام 1928, ويعود البناء الحالي إلى عام 1966, ويعتبر المتحف الوطني بدمشق - على صغره - من أبرز متاحف العالم لاحتوائه على كنوز لا مثيل لها, وآثار حقب عدة من التاريخ والحضارات.



وتتوزع الحلي الأثرية في سوريا من أساور وخواتم وأقراط وعقود جميلة في المتاحف السورية, وخاصة في المتحف الوطني بدمشق, ومتحف حلب, وفي عدد من متاحف العالم الكبرى, وخاصة متحف اللوفر في باريس. حيث توجد مجموعات متنوعة ونادرة من الحلي, تثير الإعجاب بجمالها وأناقتها ودقة صنعها, ولهذه الحلي قيمة جمالية ومادية وفنية, كما أن لها دلالات حضارية متعددة, منها كون جمال هذه الحلي ودقة صنعها, يدل على المستوى الفني الراقي, في صناعة المعادن الثمينة والحجارة الكريمة, كما أن هذه الحلي والجواهر والأحجار الكريمة المنقوشة كآثار فنية, هي وثائق تاريخية تزود الباحثين والعلماء بأسماء الملوك والأمراء والفنانين, أو صورهم ومعتقداتهم.

وتدل كثرة عدد القطع المكتشفة على الغنى, والمستوى الاقتصادي الرفيع, الذي كان يعيشه سكان سوريا القدماء. وكان العالم الفرنسي (كلود شيفر) الذي رأس عمليات التنقيب الأثري في أوغاريت, لعقود عدة من السنين, قد تعجب من كثرة الحلي المكتشفة في هذه المدينة.

كما يدل وجود الحجارة الكريمة المتنوعة في صناعة الحلي, على سعة التبادل التجاري بين سوريا والبلدان الأخرى, في تلك العصور البعيدة. وأخيرا تعد خير دليل على اهتمام السوريين القدماء بالحلي والجواهر, وحرصهم على اقتنائها والتجمّل بها, وهذا ما نجده واضحاً في النقوش والتماثيل الرائعة, التي اكتشفت في شتى المواقع الأثرية في سوريا, كالرأس العاجي لإحدى أميرات أوغاريت, والتماثيل الحجرية المكتشفة في تدمر, وهي مزدانة بالحلي والمجوهرات.

ويتبدى هذا التقدم والتنوع في صناعة الحلي في سوريا القديمة, فيما تم اكتشافه منها, في مدن أوغاريت وإيبلا وماري, وفي مدينة تدمر وحوران, وضفاف نهر الفرات وغيرها...



مدينة أوغاريت
بلغت الحضارة أرفع مستوياتها في هذه المدينة, الواقعة على الساحل السوري, في العصر السوري الوسيط, بين عامي (1500-1200ق.م). وفي أوغاريت, اكتشفت أقدم أبجدية في العالم, إضافة إلى آلاف الألواح الفخارية, التي دوّنت عليها آداب ومعتقدات وأساطير الأوغاريتيين. وإلى هذه الحقبة تعود معظم المكتشفات من الحلي, المصنوعة من الذهب والفضة والحجارة الكريمة والعاج ومنها:

* قلادة ذهبية وجدت في منطقة المرفأ في أوغاريت عام 1929, مع بدء عمليات الحفر والتنقيب الأثري. وفي هذه القلادة تظهر الخطوط اللينة جدا ملامح الجسم والتفاصيل, وتقارن هذه الصورة بعشتار, كما تقارن بعناة, وهي تمسك بكل يد شعاراً رمزياً عليه زهور, وهي الآن في متحف حلب. وقد ظهر في أوغاريت العديد من مثل هذه القلادة.

* قلادة ذهبية تشبه ثمرة الأجاص, يبرز عليها الرأس والصدر, وعلى حافاتها, صف من النقاط المخرمة, وقد حزت في الصفيحة شجيرة للتزيين. وتختلف هذه النقوش بخطوطها السطحية البسيطة, عن الوجه المنقوش والمصوغ بدقة وعناية, وهي الآن في متحف حلب.

* خاتم للطبع: عثر على هذا الخاتم المصنوع من الفضة في أحد قبور أوغاريت, وهو يعود إلى أحد أتباع الملك (أميشتامرو الثاني) (1260-1230ق.م) واسمه (ربعانو) وقد نقش عليه تزيين سعفي وعنزة (متحف حلب).

* حلية ذهبية على هيئة حلق: وهي من الذهب, يعتقد مكتشفها أنها حلقة للأنف, إلا أن شكلها يرجح أن تكون قرطاًللأذن. صنعت هذه الحلقة من طبقة ذهبية سميكة, وزيّنت بحبيبات ذهبية صغيرة (متحف حلب).

مدينة ماري (تل الحريري)
فوق تل واسع, يبعد قليلاً عن نهر الفرات, ظلت منسية قرابة أربعة آلاف عام, حتى بعثتها التنقيبات الأثرية إلى النور منذ عام 1933. إنها مدينة (ماري) التي كانت عاصمة لمملكة كبيرة ومزدهرة, ومن أهم ما اكتشف فيها هو قصرها الملكي, وهو أكبر قصر أثري, تم اكتشافه في الشرق, من حيث الاتساع, وأكثر من 22 ألف رقيم طيني مكتوب, والعديد من قطع الحلي الرائعة, التي يكفي أن نشير إلى بعضها:

* طوق: يعود هذا الطوق إلى أواسط الألف الثالثة قبل الميلاد (3000-2500ق.م) وهو مصنوع من حجر لازورد, وعقيق أحمر.

يتألف هذا العقد المنظوم حديثا من أحجار كروية محززة من اللازورد. وهذا النوع من الحجارة الكريمة غير موجود في سوريا أو بلاد الرافدين, وهي مستوردة بالتأكيد من مكان بعيد (وادي بادخشان في شمال أفغانستان, أو من شمال إيران) ومن أحجار كريمة متطاولة من العقيق الأحمر, المستورد من سيناء, أو من إحدى المناطق الواقعة حول البحر الأحمر, وهذا يدل على وجود محطات ومراكز تجارية وسيطة, سهّلت انتقال هذه الأنواع من الحجارة الكريمة, وهو الآن في متحف دمشق.



* تمثال نسر برأس أسد: (2500 ق.م) وهو من حجر اللازورد والذهب, ويعد هذا التمثال أحد أثمن قطع الكنز, الذي عثر عليه في القصر الملكي في مدينة ماري (كنز أور) ويعتقد مكتشفه العالم الفرنسي (أندريه بارو) أنه كان يعلق على الصدر. وثمة ثلاثة ثقوب في الجناحين والجسم, وثقب رابع خلف الرقبة, كانت تستخدم لتثبيته في مكان ما, وعلى قطعة مسطحة من اللازورد, حززت خطوط الجسم الأساسية, وريش الجناح على نحو مبسط, ومزخرف بنقوش وترقيشات. أما الرأس والذيل فمكسوان بطبقة من الذهب, ومزيّنان بأشكال زخرفية تنم عن تفاصيلهما, وهما مثبتان بالجسم بواسطة سلك نحاسي. أما محجرا العينين فمحشوان بالقار, ولكن من الممكن أن تكون قد طعمت بمواد ثمينة, ويسمى هذا الطائر الأسطوري بالسومرية (أنزو), وهو موجود في متحف دمشق.

* عقد (1300-1200 ق.م): من ذهب ولازورد وعقيق بني وعقيق أحمر وحجر أزرق, وهو من أثمن ما عثر عليه في ماري, وهو عقد تتناوب فيه أشكال لولبية, وأقراص رقيقة من أحجار مختلفة الألوان (متحف حلب). ويدل اللازورد هنا على مدى اتساع العلاقات التجارية, التي أقامتها الدولة الآشورية الوسطى مع الشرق.


حوران
تقع حوران في جنوب سوريا. وهي منطقة غنية جدا بآثارها, التي تعود إلى عصور متعددة, لاسيما العصر الروماني, ومما وجد فيها من الحلي:

* زوج من الأقراط: وجد في (دير حجر) ويعود إلى القرن الأول الميلادي, وهو من الذهب, مع حجر أحمر شبه كريم (البجادي الرماني).

إن هذين القرطين المصنوعين من صفائح الذهب, على هيئة الياقة, مزيّنان بالكرات الذهبية الصغيرة, وعلى كل من الجهتين الضيقتين البارزتين إلى الأمام, يرقد طائر صغير, صنعت عينه من حجر البجادي الرماني (متحف دمشق).


منطقة الفرات
منطقة تزخر بالتلال والمدن الأثرية التي تعود إلى شتى العصور التاريخية, ومن أهم الحلي التي عثر عليها في هذه المنطقة:

* سوار ذهبي: عثر عليه في الرقة عام 1939, وهو يعود إلى العصر الإسلامي (القرن 11-12م) وهو مكون من صفيحة ذهبية مطروقة, وعلى قرص القفلة خيوط ذهبية مبرومة, ومشبكات ذهبية, أما فصوص الأحجار الكريمة فقد فقدت. وهناك قطعة مماثلة, موجودة في الوقت الحاضر في متحف (فرير) بواشنطن. وفي داخل السور زخرفة على هيئة حراشف, وعلى السوار كتابة بالخط الكوفي هي: (النعمة الشاملة البركة, العظمة الدائمة, الشرف) مع وجود زخرفات نباتية تجريدية (متحف دمشق).

حلي أثرية مجهولة المنشأ
إضافة لما تقدم, يوجد في متاحف سوريا عدد كبير من قطع الحلي مجهولة المنشأ, ومنها على سبيل المثال مشبك للملابس, يعود إلى القرن (1-2 للميلاد) كان يوضع فوق منطقة الكتف, لتثبيت الرداء الملفوف على الكتف, على نحو فضفاض, ويوجد في الحافة السفلى المزينة لهذا المشبك حبيبات ذهبية صغيرة, تتدلى منها ثلاث سلاسل مضفورة, تنتهي بوريقات على شكل القلب, وهو الآن في متحف دمشق, وقد وجدت مشابك أخرى أسخى زينة, وأرقى عملاً في مدينة تدمر, تعود إلى أواخر القرن الثاني.

إن الحلي أجمل من كل الألوان التي نراها, لأنها ليست من أشعة الشمس, ولا من بهاء الشفق, ولا من الزنابق, التي تضحك لمداعبات ندى الصباح, هي فقط ميراث الآباء, والآباء يعرفون الكثير.

__________________
جاء في الأثر:" لو ركب ابن آدم الريح

هرباً من رزقه

لركب الرزق البرق حتى يقع في فم ابن آدم

فسبحان مالك الملك، الخالق الرازق،

الحنان، المنّان، أرحم الراحمين
مريم غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 10-24-2008
  #2
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه
 الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: سوريا
المشاركات: 12,087
معدل تقييم المستوى: 10
عبدالقادر حمود is on a distinguished road
افتراضي رد: الحلي الأثرية في المتاحف السورية

مميز

الله يعطيك العافية
__________________
إذا أنتَ أكثرتَ الصلاةَ على الذي
صلى عليه الله ُ في الايات ِ
وجـعلـتـَـها ِوردا ً عليكَ مُـحـتما ً
لاحتْ عليكَ دلائلُ الخيرات
عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 10-25-2008
  #3
ابو ميحد
محب فعال
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 52
معدل تقييم المستوى: 14
ابو ميحد is on a distinguished road
افتراضي رد: الحلي الأثرية في المتاحف السورية

تعتبر سوريا بحكم موقعها الجغرافي, ملتقى الشعوب والحضارات على مر العصور. وهي من أغنى بلاد العالم بالمواقع الأثرية, وعلى أرضها قامت حضارات متعددة, تفاعلت مع بعضها البعض, وأعطت العالم أروع المنجزات الحضارية, وما اختراع الأحرف الأبجدية والزجاج وصناعة السفن, وصناعة الحلي والمجوهرات, إلا بعض مظاهر هذه المنجزات.
__________________
ابو ميحد غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 11-11-2008
  #4
مريم
محب متألق
 الصورة الرمزية مريم
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: uae
المشاركات: 141
معدل تقييم المستوى: 14
مريم is on a distinguished road
افتراضي رد: الحلي الأثرية في المتاحف السورية

شكراً لتشريفكم ومروركم
__________________
جاء في الأثر:" لو ركب ابن آدم الريح

هرباً من رزقه

لركب الرزق البرق حتى يقع في فم ابن آدم

فسبحان مالك الملك، الخالق الرازق،

الحنان، المنّان، أرحم الراحمين
مريم غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
متى ارض الحمى تبدو admin نفثات المحبين في حب وارث سيد المرسلين 0 04-05-2014 02:00 PM
الجلد يســــــمع سبحان الله عبد الله الدالي المواضيع الاسلامية 2 02-01-2010 11:09 PM
الحمد لله --- باركوا لأخيكم من مصر حمادة رسائل ووصايا في التزكية 13 02-12-2009 09:44 PM
أنا في الحمى أبو أنور الانشاد والشعر الاسلامي 4 02-01-2009 11:34 AM
الطواحين الأثرية نوح ركن وادي الفرات 0 10-21-2008 12:47 PM


الساعة الآن 03:56 AM




جميع المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir