أنت غير مسجل في منتديات الإحسان . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

آخر 10 مشاركات
الأذكار           اللهم اغفر لي ، وارحمني ،واهدني ، واجبرني، وعافني،وارزقني ، وارفعني           
العودة   منتديات الإحسان > اسلاميات > المناسبات الدينية واخبار العالم الاسلامي

إضافة رد
قديم 07-19-2009
  #1
صبا الجمال
عضو شرف
 الصورة الرمزية صبا الجمال
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 915
معدل تقييم المستوى: 13
صبا الجمال is on a distinguished road
افتراضي ليلة الإسراء والمعراج في مفاهيم جديدة

بسم الله الرحمن الرحيم

هذا موضوع مختصر حول بعض أحداث معجزة الإسراء والمعراج من جمع والدتي الحبيبة أدامها الله لنا ذخرا ً استعانت به من بعض قراءاتها الكثيرة


الحمد لله رب العالمين وصلى الله على من أنشق بإشارته القمر ونبع من أصابعه الماء كالكوثر صاحب المعراج وما زاغ البصر سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين من أول الدنيا إلى آخر المحشر
سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم
لعلنا لن نستفيض في ذكر حادثة الإسراء والمعراج وعرض أحداثها بشكل تاريخي لأن هذا الأمر و لله الحمد قد أخذ حقه فكلنا نعرف الأحداث التي جرت من خلال الإسراء ما تم من الأمور في حادثة المعراج وتفاصيلها .سنعرض عرضا ً سريعا ً للأحداث ونستنتج الغاية والعبرة من تلك الأحداث وسنحاول أن نقتطف من ثمرات أينعت للإسراء والمعراج من خلال كلام سينا بديع الزمان سعيد النورسي أما الأحداث فأولا ً نسرد بإيجاز ما رواه أئمة الحديث عن الإسراء: أسري برسول الله صلى الله عليه وسلم بجسده على الصحيح من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى راكبا ً على البراق صحبه جبريل عليهما الصلاة والسلام ونزل هناك وصلى بالأنبياء إماما ً وربط البراق بحلقة باب المسجد ثم عرج به تلك الليلة من بيت المقدس إلى السماء الدنيا فاستفتح له جبريل ففتح له فرأى هناك آدم أبو البشر فسلم عليه ورحب به .ثم عرج به إلى السماء الثانية فرأى فيها سيدنا يحيى بن زكريا وعيسى ابن مريم ثم عرج به إلى السماء الثالثة فرأى فيها يوسف عليه السلام وفي الرابعة رأى سيدنا إدريس وفي السماء الخامسة رأى سيدنا هارون وفي السادسة لقي فيها سيدنا موسى عليه السلام فلما جاوزه بكى فقيل له ما يبكيك فقال : أبكي لأن


صبا الجمال غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 07-19-2009
  #2
صبا الجمال
عضو شرف
 الصورة الرمزية صبا الجمال
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 915
معدل تقييم المستوى: 13
صبا الجمال is on a distinguished road
افتراضي رد: ليلة الإسراء والمعراج في مفاهيم جديدة


غلاما ً بعث من بعدي يدخل الجنة من أمته أكثر مما يدخلها من أمتي وفي السماء السابعة يلتقي بسيدنا إبراهيم عليه السلام ثم رفع إلى سدرة المنتهى ثم رفع له البيت المعمور ثم عرج به إلى الجبار جل جلاله فدنا منه حتى كان قاب قوسين أو أدنى فأوحى إلى عبده ما أوحى وفرض عليه خمسين صلاة ونعرف جميعا ً كيف خفضت حتى أصبحت خمسة وقد رأى في هذه الرحلة أمورا ً عديدة منها أنه عرض عليه اللبن والخمر فاختار اللبن فقيل هديت الفطرة ورأى أربعة أنهار في الجنة نهران ظاهران ونهران باطنان وأما الظاهران فهما النيل والفرات ومعنى ذلك أن رسالته صلى الله عليه وسلم ستتوطن في النيل والفرات وسيكون أهلها حملة الإسلام جيلا ً بعد جيل .
وتأتي أمثلة كثيرة لعرض صور أهل النار . وفي إيابه رأى عيرا ً من أهل مكة فنزل وشرب من إنائهم .ولما كانت صبيحة اليوم التالي وحدث رسول الله صلى الله عليه وسلم بما شاهد طفق المشركون يجمع بعضهم بعضا ليتناقلوا الخبر ويضحكوا منه وتحداه بعضهم أن يصف لهم بيت المقدس فجلا له الله عز وجل صورته بين عينيه وأخذ يصفه لهم وصفا ً تفصيليا ً . وفي هذا اليوم كان سيدنا جبريل قد علم رسول الله صلى الله عليه وسلم كيفية الصلاة وأوقاتها .هذا عرض سريع لأحداث الإسراء و المعراج لكن ترى ما هو السر في هذا الحدث العظيم لقد عانى رسول الله صلى الله عليه وسلم ألوانا ً كثيرة من المحن التي لاقاها من قريش وكان آخرها ما عاناه لدى هجرته إلى الطائف وقد ظهر في دعائه ما يتعرض له كل بشر من الشعور بالضعف والحاجة إلى النصير وذلك هو مظهر عبودية الإنسان لله وظهر التجائه وخشي أن يكون الذي يلاقيه إنما هو بسبب غضب الله عليه لأمر ما فجاءت ضيافة الإسراء والمعراج تكريما ً من الله تعالى له وتجديدا ً لعزيمته وتثبيته وهذه سنه الدعوة الإسلامية في كل عصر وآن وأما السبب في كون الإسراء إلى بيت المقدس و العروج منه إلى السموات السبع فهذا دليل على مدى مالهذا البيت من مكانة وقدسية عند الله تعالى وعلى ما ينبغي أن يتوحد له المسلمون في كل عصر ووقت للحفاظ على الأرض المقدسة وحمايتها وإعادتها لأصحابها أما سبب اختيار النبي صلى الله عليه وسلم اللبن على الخمر حينما قدمه له جبريل عليه السلام فهو دلالة رمزيه على أن الإسلام هو دين الفطرة أي الدين الذي ينسجم في عقيدته وأحكامه كلها مع ما تقتضيه نوازع الفطرة الإنسانية الأصيلة.
ولعل ما جاء من تساؤلات في موضوع المعراج هل كان بالجسم والروح معا ً أم بالروح فقط ؟؟؟فقد جاءت أدلة كثيرة تؤكد أن الحادثة تمت بالروح والجسد معا ً والآن بعد هذه الاستنباطات هيا بنا لنعرج و نقتطف من ثمرات المعراج وفوائده كما يراها سيدنا
سعيد النورسي فهو يرى أن لهذا المعراج العظيم الذي هو شجرة

صبا الجمال غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 07-19-2009
  #3
صبا الجمال
عضو شرف
 الصورة الرمزية صبا الجمال
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 915
معدل تقييم المستوى: 13
صبا الجمال is on a distinguished road
افتراضي رد: ليلة الإسراء والمعراج في مفاهيم جديدة

طوبى معنوية فوائد جميلة جمة وثمرات يانعة سنذكر منها خمس ثمرات الأولى: هي رؤية حقائق الأركان الإيمانية رؤية عين وبصر أي رؤية الملائكة والجنة والآخرة بل حتى رؤية الذات الجليلة فهذه الرؤيا والمشاهدة الحقة وهبت للكائنات أجمع وللبشرية خاصة خزينة عظيمة لا تنفد ونورا ً أزليا ً لا يخبو وهدية أبديه لا تقدر بثمن إذ أخرج ذلك النور الكائنات قاطبة ً مما يتوهم أنها تتردى في أوضاع فانية زائلة وأظهرها على حقيقتها مما أدخل السرور والفرح في قلوب جميع ذوي الشعور فكشف عن صورته الحقيقية بأنه معجزة من معجزات قدرة الله سبحانه ومخلوقه الذي هو في أحسن تقويم ونسخة جامعة من رسائله الصمدانية ومخاطب مدرك لسلطان الأزل والأبد وعبده الخاص ومستحسن كمالاته وخليله المحبوب والمعجب بجماله المقدس وحبيبه والضيف المكرم لديه والمرشح لجنته الباقية
أما الثمرة الثانية: هي أنه أتى بأسس الإسلام وفي مقدمتها الصلاة تلك الأسس التي تمثل مرضيات رب العالمين وقد أتى بها هدية قيمة وتحفة طيبة إلى الجن والإنس كافة تلك المرضيات التي تثير لدى الإنسان الرغبة والشوق والتطلع إلى فهمها فضلا عما تورثه من سعادة وانشراح وسرور إذ لاجرم أن كل إنسان يرغب رغبة جادة أن يعرف ولو من بعيد ما يطلب منه سلطانه الذي أنعم عليه ويشتاق بلهفة أن يعرف ماذا يريد منه من أولاه نعمه وأحسن إليه حتى يتمنى من قلبه قائلا ً : ياليت هناك واسطة بيني وبين مولاي لأعرف ما يريد مني وماذا يرغب أن أكون عليه ؟؟ نعم إن الإنسان الذي هو في أشد الفاقة إلى مولاه سبحانه وتعالى في كل آن وفي كل أحواله وشؤونه وقد نال من أفضاله الكريمة ونعمه السابغة ما لا يعد ولا يحصى وهو على يقين من أن الموجودات كلها في قبضة تصرفه سبحانه وما يتألق من سنا الجمال والكمالات على الموجودات ما هو إلا ظل ضعيف بالنسبة لجماله وكماله سبحانه أقول ترى كم يكون هذا الإنسان مشتاقا ً ومتلهفا ً لمعرفة ما يرضي هذا الرب الجليل فها هو ذا الرسول الكريم قد أتى بمرضيات رب العالمين وقد سمعها سماعا ً مباشرا ً بحق اليقين من وراء سبعين ألف حجاب أتى بها ثمرة من ثمرات المعراج وقدمها هدية طيبة إلى البشرية جمعاء.
الثمرة الثالثة : أنه شاهد ببصره بالمعراج الجنة الخالدة ورأى التجليات الأبدية برحمة الرحمن ذي الجلال وأدرك إدراكا ً بحق اليقين السعادة الأبدية فزف بشرى وجود السعادة الأبدية إلى الجن والإنس
الثمرة الرابعة : هي رؤية جمال الله سبحانه وتعالى فكما حظي بها صلى الله عليه وسلم فقد أتى بأنه يمكن لكل مؤمن أن يحظى بتلك الثمرة الباقية أيضا ً فأهدى بهذا هديه عظيمة للجن والإنس ولعلك تتمكن أن تقدر مدى اللذة الكامنة في تلك الثمرة
صبا الجمال غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 07-19-2009
  #4
صبا الجمال
عضو شرف
 الصورة الرمزية صبا الجمال
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 915
معدل تقييم المستوى: 13
صبا الجمال is on a distinguished road
افتراضي رد: ليلة الإسراء والمعراج في مفاهيم جديدة


من خلال هذا المثال : إن كل من يحمل قلبا ً حيا ً لا شك أنه يجب من كان ذا جمال وكما وإحسان وهذه المحبة تتزايد وفق درجات ذلك الجمال والكمال والإحسان حتى تبلغ درجة العشق والتعبد فيضحي صاحبها بما يملك في سبيل رؤية ذلك الجمال بل قد يضحي بدنياه كلها لأجل رؤيته مرة واحدة وإذا علمنا أن نسبة ما في الموجودات من جمال وكمال وإحسان إلى جماله وكماله وإحسانه سبحانه وتعالى لا يبلغ أن يكون لميعات ضئيلة بالنسبة للشمس الساطعة فإذا تستطيع أن تدرك مدى ما يورثه من سعادة دائمة ومدى ما يبعث من سرور ولذة ونعمة ، التوفيق إلى رؤية من هو الأهل لمحبة بلا نهاية وشوق بلا نهاية ورؤية بلانهاية في السعادة بلا نهاية
الثمرة الخامسة : وهي أن الإنسان ثمرة قيمة من ثمرات الكائنات جليل القدر ومخلوق مكرم محبوب لدى الصانع الجليل هذه الثمرة الطيبة أتى بها الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم بالمعراج هدية إلى الجن والإنس فرفعت تلك الثمرة الإنسان من كونه مخلوق صغير وحيوانا ً ضعيفا ً وذا شعور عاجز إلى مقام رفيع ومرتبة عالية بل إلى أرقى مقام عزيز مكرم على جميع المخلوقات فمنحت هذه الثمرة الإنسان من الفرح والسرور والسعادة الخالصة ما يعجز عن وصفه لأنه إذا قيل لجندي فرد لقد أصبحت مشيرا ً في الجيش كم يكون امتنانه وحمده وسروره وفرحه ورضاه لا يقدر حتما ً وكذلك الإنسان لو قيل له إنك ستدخل جنة خالدة و تتنعم برحمة الرحمن الواسعة وتتنزه في ملكه وملكوته الذي يسع السموات والأرض وتتمتع بها بجميع رغبات القلب في سرعة الخيال وفي سعة الروح وجولان العقل وسريانه وفوق كل هذا ستحظى برؤية جماله سبحانه في السعادة الأبدية فكل إنسان لم تنحط إنسانيته يستطيع أن يدرك مدى الفرح والسرور اللذين يغمران ذلك الذي يقال له مثل هذا الكلام ولسيدي أحمد فتح الله الجامي حفظه الله كلام ورد في المعراج حول الخلاف هل رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم ربه بعيني رأسه يقول سيدي في كتابه تنزيه القلوب في اللفظ السادس والستون بعد المئة بفقرة أقول )) لكن كثيرا ً من العلماء المتقدمين يقولون رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم ربه بعيني رأسه كما قال ابن عباس رضي الله عنهما. ولكن أمر معراج رسول الله صلى الله عليه وسلم ليس من أركان الإيمان بل هو من نور الإيمان لأنه عليه الصلاة والسلام ذهب بالولاية ورجع بالرسالة . الولاية قابلة للظلية والرسالة منزهة عن الظلية الذين يقولون رأى والذين يقولون لم ير هذا من اجتهادهم رضي الله عنهم و إن اعتقادي وإيماني أنه عليه الصلاة والسلام رأى ربه بعينيه بما يليق بين الحبيب والمحبوب لأن العبد العاجز الفقير إذا جاهد نفسه في الله تعالى وهو في مقعده يرى رسول الله صلى الله عليه وسلم في أعلى عليين فكيف لا يرى رسول الله عليه وسلم ربه في ذلك المعراج ؟؟؟
اللهم لا تحرمنا النظر إلى وجهك الكريم في الجنة يا أرحم الراحمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم



:extra154:
صبا الجمال غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009
  #5
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه
 الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: سوريا
المشاركات: 12,246
معدل تقييم المستوى: 10
عبدالقادر حمود is on a distinguished road
افتراضي رد: ليلة الإسراء والمعراج في مفاهيم جديدة

بارك الله بك وبوالدتك ونفع بكما امة سيدنا محمد عليه افضل الصلاة واتم التسليم
عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009
  #6
صبا الجمال
عضو شرف
 الصورة الرمزية صبا الجمال
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 915
معدل تقييم المستوى: 13
صبا الجمال is on a distinguished road
افتراضي رد: ليلة الإسراء والمعراج في مفاهيم جديدة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحسيني مشاهدة المشاركة
بارك الله بك وبوالدتك ونفع بكما امة سيدنا محمد عليه افضل الصلاة واتم التسليم
وفيكم أخي وبكل المسلمين يارب
صبا الجمال غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009
  #7
ابوعبدالله
عضو شرف
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: دير الزور - الكرامة
المشاركات: 2,061
معدل تقييم المستوى: 15
ابوعبدالله is on a distinguished road
افتراضي رد: ليلة الإسراء والمعراج في مفاهيم جديدة

شكرا لك ولامك الكريمة على هذا الموضوع المميز
بارك الله فيكم
ابوعبدالله غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009
  #8
هبة الله
مراقبة قسم الاسرة والمجتمع
 الصورة الرمزية هبة الله
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
الدولة: سورية .. حلب
المشاركات: 558
معدل تقييم المستوى: 13
هبة الله is on a distinguished road
افتراضي رد: ليلة الإسراء والمعراج في مفاهيم جديدة

مشكورة صبا ....موضوع رائع ....

:sm244:

وايدين خالتي
هبة الله غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 07-21-2009
  #9
صبا الجمال
عضو شرف
 الصورة الرمزية صبا الجمال
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 915
معدل تقييم المستوى: 13
صبا الجمال is on a distinguished road
افتراضي رد: ليلة الإسراء والمعراج في مفاهيم جديدة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوعبدالله مشاهدة المشاركة
شكرا لك ولامك الكريمة على هذا الموضوع المميز
بارك الله فيكم
:sm221:
عمو اهلا وسهلا
صبا الجمال غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 07-21-2009
  #10
صبا الجمال
عضو شرف
 الصورة الرمزية صبا الجمال
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 915
معدل تقييم المستوى: 13
صبا الجمال is on a distinguished road
افتراضي رد: ليلة الإسراء والمعراج في مفاهيم جديدة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هبة الله مشاهدة المشاركة
مشكورة صبا ....موضوع رائع ....


:sm244:



وايدين خالتي
صبا الجمال غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التكنولوجيا الحديثة شاهدة على صحة الإسراء والمعراج ضياء الروح المناسبات الدينية واخبار العالم الاسلامي 0 04-29-2015 08:00 AM
الإسراء والمعراج ومجالس الصالحين محمد الميانى المواضيع الاسلامية 0 04-20-2015 03:03 PM
أهم دروس رحلة الإسراء والمعراج حمامة المدينة المواضيع الاسلامية 4 06-02-2013 01:59 AM
معجزتا الإسراء والمعراج نوح المواضيع الاسلامية 2 08-03-2009 02:06 PM
من حديث الإسراء والمعراج الـــــفراتي السِــيرْ وتـراجم أعــلام الإســـلام 0 11-11-2008 12:43 PM


الساعة الآن 11:52 AM




جميع المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها

Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2021 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات