أنت غير مسجل في منتديات البوحسن . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

آخر 10 مشاركات
الأذكار           الحَمْدُ لله الذِي أحْيَانا بَعْدَمَا أمَاتَنَا وإلَيْهِ النَشُور           
العودة   منتديات البوحسن > الشريعة الغراء > المواضيع الاسلامية

إضافة رد
قديم 03-09-2012
  #1
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه
 الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: سوريا
المشاركات: 12,087
معدل تقييم المستوى: 10
عبدالقادر حمود is on a distinguished road
افتراضي لو خطفتني الكلاب والذئاب لم أرد قضاء قضى به رسول الله صلى الله عليه وسلم


تجهيز جيش أسامة

بعد أن رجع رسول الله صلوات الله عليه من حجة الوداع، أمر بتجهيز جيش كبير بقيادة أسامة بن زيد وكان فيه أبوبكر الصديق وعمر بن الخطاب وأبو عبيدة بن الجراح وسعد بن أبي وقاص وسائر المهاجرين الأولين . كما أمر أسامة بأن يتوجه بهذا الجيش إلى تخوم “البلقاء” و”الداروم” من أرض فلسطين على مقربة من “مؤتة” حيث استشهد أبوه، وأن ينزل على أعداء الله عز وجل في عماية الصبح وأن يمعن فيهم قتلاً، وأن يحرقهم بالنار، فإذا أتمّ الله عز وجل له النصر لم يطل بقاؤه بينهم وعاد غانماً مظفراً .

ومرض رسول الله صلى الله عليه وسلم وتأخر تجهيز الجيش واعترض بعض الصحابة وكان من بينهم عمر بن الخطاب على تأمير أسامة لصغر سنه ولأنه حديث عهد بفنون الحرب وبلغ رسول الله صلوات الله عليه نبأ هذا الاعتراض فخرج عليهم معصوب الرأس، وصعد المنبر وقال لهم: قد بلغني أن أقواماً يقولون في إمارة أسامة، ولعمري لئن قالوا في إمارته لقد قالوا في إمارة أبيه من قبله وإن كان أبوه لخليقاً للإمارة وإنه لخليق لها .

وفاة رسول الله

وخرج أسامة بالجيش حتى نزلوا بموضع يُسمّى “الجرف” على بُعد ثلاثة أميال من شمالي “المدينة” فعسكروا به انتظاراً لما يُسفر عنه مرضُ رسول الله صلى الله عليه وسلم . واشتد المرض على الرسول وتناقل الناس نبأ اشتداد المرض عليه فهبط أسامة ومعه المسلمون من “الجرف” إلى المدينة ودخل أسامة على رسول الله في بيت عائشة رضي الله عنها فوجد الرسول لا يتكلم، فلما شاهد أسامة جعل يرفع يده إلى السماء ثم يضعها على أسامة علامة الدعاء له، غير أن حدة المرض كانت قد خفت في اليوم التالي وفرح المسلمون أعظم الفرح عندما رأوا مظاهر التقدم في صحة الرسول عليه أفضل الصلاة وأزكى السلام تبدو عليه حتى إن أسامة أقبل عليه يستأذن في مسيرة الجيش إلى “الشام” ثم لحق بالمعسكر في “الجرف” وأمر الجيش بالتهيؤ للمسير .

ولكن هذا التقدم الذي رآه المسلمون في صحة الرسول صلى الله عليه وسلم لم يكن سوى الصحو الذي يسبق الموت، فلم يلبث رسول الله بعد سويعات قليلة أن لحق بالرفيق الأعلى، وفوجئ المسلمون بوفاته وأذهلتهم المفاجأة . وعندما بلغ أسامة الخبر عاد أدراجه، وأمر الجيش فرجع كله إلى المدينة ثم ذهب فركز علمه عند باب السيدة عائشة في انتظار ما سيكون عليه أمر المسلمين من بعد .

غضب أبي بكر

وبُويع أبو بكرالصديق بخلافة المسلمين فكان أول أمرٍ أصدره هو الأمر بإنفاذ بعث أسامة . وقال أسامة لعمر: ارجع إلى خليفة رسول الله فاستأذنه يأذن لي أن أرجع بالناس، فإن معي وجوه الناس وحدهم، ولا آمن على خليفة رسول الله وثِقَله يتخطفهم المشركون .

وقال الأنصار لعمر: فإن أبى إلا أن نمضي فأبلغه عنا واطلب إليه أن يولّي أمرنا رجلاً أقدم سناً من أسامة .

وعندما أبلغ عمر أبا بكر مقالة أسامة إليه غضب غضباً شديداً .

وقال: لو خطفتني الكلاب والذئاب لم أرد قضاء قضى به رسول الله صلى الله عليه وسلم . وعندما سمع مقالة الأنصار قال: ثكلتك أمك وعدمتك يا ابن الخطاب استعمله رسول الله وتأمرني أن أنزعه؟

ورجع عمر إلى الجيش فلما سألوه عن نتيجة لقائه بأبي بكر أجابهم قائلاً: امضوا ثكلتكم أمهاتكم ما لقيت في سبيلكم من خليفة رسول الله .

ومضى الجيش في سبيله وخرج أبو بكر ماشياً لتشييع الجيش وأسامة راكب .

فقال له أسامة: يا خليفة رسول الله لتركبن أو لأنزلنّ .

فقال له أبو بكر: والله لا نزلت ولا أركب وما علي إلا أن أغبّر قدميّ ساعة في سبيل الله، فإن للغازي بكل خطوة يخطوها سبعمئة حسنة تكتب له وسبعمئة درجة ترفع له وسبعمئة سيئة تمحى عنه .

وبلغ إكرام أبي بكر لأسامة إلى درجة أن استأذنه في إبقاء عمر بن الخطاب معه بالمدينة ليستشيره في الرأي .

فلبى أسامة رجاء أبي بكر، ولم يمض عشرون يوماً على مسيرة الجيش حتى أغار المسلمون على “البلقاء” وحقق أسامة في الحرب نصراً كبيراً .
__________________
إذا أنتَ أكثرتَ الصلاةَ على الذي
صلى عليه الله ُ في الايات ِ
وجـعلـتـَـها ِوردا ً عليكَ مُـحـتما ً
لاحتْ عليكَ دلائلُ الخيرات
عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 03-14-2012
  #2
فراج يعقوب
عضو شرف
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 1,268
معدل تقييم المستوى: 14
فراج يعقوب is on a distinguished road
افتراضي رد: لو خطفتني الكلاب والذئاب لم أرد قضاء قضى به رسول الله صلى الله عليه وسلم

جزاك الله خيرا وصلى الله على سيدنا محمد وآله وسلم
__________________
اللهم صل على سيدنا محمد صاحب الكوثر صلاة لاتعد ولاتكيف ولاتحصر ننال بها الرضوان الأكبر وجواره يوم المحشر وعلى آله وسلم
فراج يعقوب غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 03-17-2012
  #3
المحب
عضو شرف
 الصورة الرمزية المحب
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 67
معدل تقييم المستوى: 12
المحب is on a distinguished road
افتراضي رد: لو خطفتني الكلاب والذئاب لم أرد قضاء قضى به رسول الله صلى الله عليه وسلم


الله أكبر
أولئك هم الرِجال حقاً ، والمؤمنون صدقا .
جزاكم الله خيرا سيدي الحسيني
__________________

التعديل الأخير تم بواسطة عبدالقادر حمود ; 03-17-2012 الساعة 11:03 PM
المحب غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 03-26-2012
  #4
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه
 الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: سوريا
المشاركات: 12,087
معدل تقييم المستوى: 10
عبدالقادر حمود is on a distinguished road
افتراضي رد: لو خطفتني الكلاب والذئاب لم أرد قضاء قضى به رسول الله صلى الله عليه وسلم

واياكم سادتي الكرام حياكم الله
__________________
إذا أنتَ أكثرتَ الصلاةَ على الذي
صلى عليه الله ُ في الايات ِ
وجـعلـتـَـها ِوردا ً عليكَ مُـحـتما ً
لاحتْ عليكَ دلائلُ الخيرات
عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اثبات سنة الجهر بالصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم حمود أبومحمد الآذكار والآدعية 3 05-23-2018 10:52 AM
وصايا رسول الله صلى الله عليه وسلم لنا في الهرج والمرج admin المواضيع الاسلامية 2 07-17-2011 02:32 PM
من افضل الابيات التي قيلت في رسول الله صلى الله عليه وسلم عبد الله الدالي الانشاد والشعر الاسلامي 3 11-24-2010 01:57 PM
أهل الشام كما وصفهم رسول الله صلى الله عليه وسلم لا كما وصف أنزور عبدالقادر حمود ركن بلاد الشام 4 10-18-2010 03:06 PM
من طفلة تركية إلى سيدي رسول الله صلى الله عليه وسلم عبدالقادر حمود الصوتيات والمرئيات 27 03-06-2010 04:53 PM


الساعة الآن 03:19 PM




جميع المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir