أنت غير مسجل في منتديات الإحسان . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

آخر 10 مشاركات
الأذكار           اللهم إني أعوذ برضاك من سخطك وأعوذ بمعافاتك من عقوبتك ، وأعوذ بك منك لا أحصي ثناء عليك ، أنت كما أثنيت على نفسك           
العودة   منتديات الإحسان > التزكية > رسائل ووصايا في التزكية

رسائل ووصايا في التزكية كلّ ما يختص بعلوم السلوك وآداب القوم وتزكية النفس والتصوف الإسلامي

إضافة رد
قديم 02-18-2009
  #1
محمّد راشد
رحمه الله
 الصورة الرمزية محمّد راشد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 404
معدل تقييم المستوى: 13
محمّد راشد is on a distinguished road
افتراضي وصايا سيدنا الشيخ أحمد للأحباب_زيارة الثلاثاء الماضي

- أخاف من عدم رضا شيخي لأني أرى رضاه يبشر برضا الله تبارك وتعالى؟
سخط الله جلّ وعلا متعلق بإرادته, ليس متعلقا برضا الشيخ, ولكن الشيخ بوجه إلى الله, وإذا وجه إلى الله لا إلى نفسه هذه الوظيفة وظيفة الرسول صلى الله عليه وسلم, قال تعالى: "قل أطيعوا الله وأطيعوا الرّسول فإن تولّيتم فإنّما عليه ما حمّل وعليكم وما حمّلتم", لأن التبليغ وظيفة الرسول والقبول وظيفتكم, وإن تتركوا توجيهات الشيخ إن الله غيور, مع ذلك جاء الطريق من الرّسول صلى الله عليه وسلم إلى الآن ويوجد فيه الأقطاب والأولياء والكمل, من خالف الطريق خالف كل الأولياء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم, ليس شيخ وقته فقط.

الشيخ جاء إما من رسول الله صلى الله عليه وسلم, أو باجتهاد شيخه, لابد من السماع والاتباع, عليك أن تحب الطريق, وإذا خالف أحمد –يتكلم سيدنا الشيخ عن نفسه- الشريعة عليك أن تنصحه, هذا من مزايا الطريقة الشاذلية, بعض الطرق ليس كذلك (قال أحدهم إذا قال له شيخه لاتصل, لا أصلي. والآخر قال أصلي وأترك قول الشيخ) أما طريقتنا متعلقة بالقرآن والسنة.

- نفسي تريد أن تشارك في كل الأعمال, ويظهر لها شأن خاصة عندما أقوم للتهجد, تقول لي أيقظ أهلك وهي تريد الظهور لا الأهل؟
لا تلتفت إلى ذلك, وإذا وقع في قلبك هذا الخاطر فاستغفر الله وتب إليه.

- أريد أن أحفظ القرآن, فيشغلني الأهل والإخوة؟
لا تشد على حفظك, تساهل قدر الإمكان, أنت لا تعرف كم تعيش في الدنيا, يمكن أن تعيش وتحفظ, وبعد ذلك تعيش.

- ذكري قليل, وأريد أن أنصح السالكات بكثرة الذكر, وأخشى أن ينطبق علي قوله تعالى:"يا أيّها الّذين آمنوا لم تقولون مالا تفعلون"
إذا كانت نيتها صحيحة تذكر بقد إمكانها وتنصح, لا ينطبق عليها قوله تعالى: " يا أيّها الّذين آمنوا لم تقولون مالا تفعلون "

- أحفظ القرآن بالقراءات؟
المهم إعطاء كل كلمة حقها, اكتفوا بالقرآن مع التجويد, هذه الآية: "إن الّذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سرّا وعلانية يرجون تجارة لن تبور" نزلت في حقّ الحفاظ على قول بعض العلماء.
ليس مرشد أفضل من هذا –وأشار سيدنا إلى القرآن- ليس أستاذ أفضل من هذا, "إنّما يخشى الله من عباده العلماء" بعض العلماء إيمانه علميٌّ أو تحقيقي أو تقليدي.

- هل تنصح السالكة الجديدة بمخالطة الفقيرات في الجلسات (جلسات الطريق), وهي قد تصطدم بتصرفات بعضهم الغير شرعية؟
لا يوجد جماعة, أي جماعة كانت من الطرق وغيرهم لا تخلو عن النقائص, يوجد نقص ولكن كما يوجد نقص يوجد فائدة, محقق يوجد فائدة وإذا أمكن لمن يقوم بالمجلس أن يمنعهم عن المخالفات الشرعية -ولو كانت تقع أحيانا- أحسن, وإذا كثرت المخالفات لابد أن يذهب إلى جماعة مخالفتهم أقل, هذه التصفية وظيفة الله لا وظيفة أحد, هو يطهر القلوب ويعملون ويستعملون مقتضى الإيمان.
محمّد راشد غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 02-18-2009
  #2
محمّد راشد
رحمه الله
 الصورة الرمزية محمّد راشد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 404
معدل تقييم المستوى: 13
محمّد راشد is on a distinguished road
افتراضي رد: وصايا سيدنا الشيخ أحمد للأحباب_زيارة الثلاثاء الماضي

- تحفظ القرآن وتعتقد أن خروجها مع أطفالها لوحدها يؤثر على قلبها؟
الله أنعم عليك بالقرآن أفضل من الدنيا وما فيها, كما أن الله أفضل من العالمين والنبيين والملائكة, وكذلك كلامه أفضل من كلام العالمين من حيث المعنى, لابد لأهل القرآن ألا يخالفوا ربّهم, ويحترموا حدود القرآن وحدود الشريعة.

- أرجو الله أن يطلعكم على مافيه صلاح قلبي فإني أخاف أن ينقضي العمر وأنا لم أتخلص من عيوبي لعدم معرفتي بها؟
كلما تنصب عيوب نفسك أمامك, استغفر الله وارجع إليه, نسأل الله أن يعفو عن عيوب نفسي ونفسك. هذه النفس الأمارة من المؤمنين من يضغط عليها ويلجمها ويكبتها, وهناك نفس ثانية هي الداخلة في مشاعر الانسان في عروقه, هذه لا تموت, والأولياء بعد موت النفس الأمارة لا يسمحون لها بالعودة لتأخذ من النفس الثانية, اللّهمّ أعنا على نفوسنا ياأرحم الراحمين.

- هل بكثرة الصلاة على النّبيّ صلى الله عليه وسلميرى السالك رسول الله صلى الله عليه وسلم؟
الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم تورث المحبة وليس شرطا لرؤية رسول الله صلى الله عليه وسلم.

- ما هو علاج هيبة الخلق؟
قوة الانسان بالايمان لا بالجسم عليك ألا تصغر نفسك لأنك حملت الايمان, الايمان لا يصغر إلا لله ولرسول وللمؤمنين, بشرط ألا يتكبروا عليك. الذين يتكبرون بجسمهم وأنانيتهم لا نذل لهم.

- أخاف من سخط الله؟
تمسك بأوامر الله, وكلما صدر منك شيء مخالف للشريعة وسنة النّبيّ صلى الله عليه وسلم والغفلة, عليك أن تتوب, ولو كان سبعين مرة, وإذا تبت ورجعت إلى المعاصي هذه ليست توبة الصّادقين, بل توبة الفسّاق, أما التوبة النصوح أن تحاول وتضع امام الشريعة المحمدية وتكثر من ذكر الله وقراءة القرآن بتدبر والله تعالى يقول: "إنّ الله يحبّ التّوابين" وأنت من التوابين, ما دام الله قال ذلك لابد ألا تخالف توبتك, حتى تكون محبوبا عند لله, ولكن الذي يرضى الضرر لا يُرْحَم لأنه لا يقبل النصيحة ولا أمر الرسول صلى الله عليه وسلم ولا أمر الله ولا أمر المؤمنين.

- عندي اعتقاد جازم بولايتكم؟
هذا من النّاس ليس لشخصيتنا, بل لحسن ظنهم بأهل الطريق.

- أتكاسل عن صلاة الفجر؟
عليك أن تذكر الموت عشرين مرة, وتضع المنبه لتقوم لصلاة الفجر, يمكن أن تقوم مع هذا.

- نصيحة: الأولياء محبوبون عند الله بواسطة رسول الله صلى الله عليه وسلم, كيف نترك محبّتهم, والله لا نترك محبّتهم حتى نموت.

- الحرص طبيعة اليهودي, ولو كان الحريص مؤمنا, (الحرص شيء خبيث) الحريص لا يقول هذا حلال وهذا حرام, لايهمه صلاة ولا كل شيء.

- هل ترك الرد على الشاتم ضعف شخصية؟
إذا لم ترد على الشاتم هذا ليس من ضعف شخصية المسلم بل عليك أن تتحمل, إن الله تبارك وتعالى قال: "وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما". سبب نزل هذه الآية في رأي بعض العلماء وان عبد الله بن سلام كان في ركب فمر بهم أبو جهل فشتمهم وقال: بئس الركب أنتم.

- حب الطريق ليس حب الشخصية لأن الطريق يأتي من رسول الله صلى الله عليه وسلم والصادق يلقى صدقه, والمخالف نرجو الله العفو.

- ما معنى فهمان الطريق أو ليس فهمان؟
العلامة أفعاله, إذا كانت كلها موافقة للشريعة وتمسك بقدر إمكانه بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلميكون عند الله من المحبوبين, درجة المحبوبين اعلى من درجة المحبين, لأن الله تبارك وتعالى يقول: قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله.

- كيف يكون عملي كله خالصا لله؟
إذا طهر القلب يصبح كل عمله خالصا لله, كله مقبول, كثير او قليل.
- هل فهمان الطريق هو المخلص؟
الفهمان إذا لم يوجد فيه غش, نرجو الله أن يكون من المخلصين, يوجد بعض العلماء الصادقين, لكن لا نحكم عليهم, بل نفوض أمرهم إلى الله.

- ما معنى قوله تعالى "قلوبهم وجلة" ؟
قلوبهم وجلة ليس من عدم الإخلاص, من عدم تطهير القلب.

- لابد ألا يقع في الغفلة الكلية, الغفلة عن الله ورسوله.
- أول العبادة لابد من تصحيح النية لوجه الله (توبة -استغفار). الخطرات الخبيثة إن شاء الله لا تكتب على المؤمن كما قال الله تعالى: (إن كيد الشيطان كان ضعيفا).

- لابد أثناء الذكر ألا تتفكر بأي شخص إلا بالله, أما حضور المشايخ فلا يضر لأنهم يوجهون الناس إلى الله. الذين يوجهون الناس إلى نفوسهم من إعانة الشيطان ويبيعون دينهم بدنياهم.
محمّد راشد غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 02-18-2009
  #3
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه
 الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: سوريا
المشاركات: 12,246
معدل تقييم المستوى: 10
عبدالقادر حمود is on a distinguished road
افتراضي رد: وصايا سيدنا الشيخ أحمد للأحباب_زيارة الثلاثاء الماضي

:extra138:


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين


بارك الله بكم سيدي محمد راشد على هذه الوصايا لسيدي وسندي حفظه الله واطال لنا في بقاءه وامدنا من فيوضه واسراره

زيدونا زادكم الله علما وتقوى
__________________
إذا أنتَ أكثرتَ الصلاةَ على الذي
صلى عليه الله ُ في الايات ِ
وجـعلـتـَـها ِوردا ً عليكَ مُـحـتما ً
لاحتْ عليكَ دلائلُ الخيرات
عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 02-19-2009
  #4
علاء الدين
عضو شرف
 الصورة الرمزية علاء الدين
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: syria
المشاركات: 1,083
معدل تقييم المستوى: 14
علاء الدين is on a distinguished road
افتراضي رد: وصايا سيدنا الشيخ أحمد للأحباب_زيارة الثلاثاء الماضي

جزاك الله كل خير سيدي الفاضل ونسأل الله أن يعيننا وإياكم على التطبيق
علاء الدين غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 02-19-2009
  #5
محمّد راشد
رحمه الله
 الصورة الرمزية محمّد راشد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 404
معدل تقييم المستوى: 13
محمّد راشد is on a distinguished road
افتراضي رد: وصايا سيدنا الشيخ أحمد للأحباب_زيارة الثلاثاء الماضي

الحسيني
علاء الدين


بارك الله بكم ونفع بكم وثبتكم
محمّد راشد غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 02-19-2009
  #6
حمادة
عضو شرف
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
الدولة: مصر
المشاركات: 86
معدل تقييم المستوى: 13
حمادة is on a distinguished road
افتراضي رد: وصايا سيدنا الشيخ أحمد للأحباب_زيارة الثلاثاء الماضي


جزاك الله خيرا أخى الكريم على هذه الدرر وجعلها الله فى ميزان حسناتك,
وأعاننا جميعا على حسن الإتباع والتطبيق
حمادة غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 02-19-2009
  #7
صبا الجمال
عضو شرف
 الصورة الرمزية صبا الجمال
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 915
معدل تقييم المستوى: 13
صبا الجمال is on a distinguished road
افتراضي رد: وصايا سيدنا الشيخ أحمد للأحباب_زيارة الثلاثاء الماضي


جزاكم الله كل خير أخي محمد الراشد لنقلك
كلام ووصايا سيدنا الشيخ حفظه الله لنا ذخرا ً
ورزقنا الله وإياكم حسن التطبيق
صبا الجمال غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-17-2010
  #8
علي المحمد
محب جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 15
معدل تقييم المستوى: 0
علي المحمد is on a distinguished road
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

كيف يمكن ان ألتقي بسيدنا الشيخ أحمد حفظه الله دلوني
علي المحمد غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-18-2010
  #9
فاروق العطاف
عضو شرف
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 107
معدل تقييم المستوى: 13
فاروق العطاف is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم بارك بحياة سيدنا الشيخ أحمد وارض عنه .اللهم اجزه خير الجزاء .
جزاكم الله خير الجزاء أخي الحبيب محمد .أسأل الله أن يغيث قلوبنا بأحسن الغيث وأتمه وأن يطهرها ويزكيها .

فاروق العطاف غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-19-2010
  #10
محمّد راشد
رحمه الله
 الصورة الرمزية محمّد راشد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 404
معدل تقييم المستوى: 13
محمّد راشد is on a distinguished road
افتراضي

أمين

أسعدني مروركم سيدي الفاضل
محمّد راشد غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من وصايا سيدنا الشيخ احمد يوم الجمعة 21/10/2016 عبدالقادر حمود رسائل ووصايا في التزكية 0 10-24-2016 08:01 PM
وصايا سيدنا الشيخ أحمد فتح الله جامي بزيارة قبل رمضان الماضي بحضور الشيخ محمد رجو محب الاحباب رسائل ووصايا في التزكية 5 03-14-2013 11:26 PM
بعض من وصايا سيدي الشيخ أحمد الجامي ( الثلاثاء 25/1/2010) علاء الدين رسائل ووصايا في التزكية 3 07-08-2012 03:39 PM
وصايا سيدنا الشيخ أحمد حفظه الله بزيارة 17-1-2012 محب الاحباب رسائل ووصايا في التزكية 4 01-19-2012 08:18 PM
من وصايا سيدنا الشيخ محمّد رجو محمّد راشد رسائل ووصايا في التزكية 12 09-07-2011 10:14 PM


الساعة الآن 03:09 PM




جميع المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها

Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2021 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات