أنت غير مسجل في منتديات البوحسن . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
  التسجيل مكتبي الرسائل الخاصة الرئيسية البحث الخروج  
facebook

صفحة جديدة 2

الصلاة والسلام عليك يا سيدي يا رسول الله بقدر كمالات سر لا اله الا الله


   
آخر 10 مشاركات تسجيل نادر لسيدي الشيخ محمد الهاشمي التلمساني قدس سره (الكاتـب : عبدالقادر حمود - آخر مشاركة : عبدالقادر حمود - )       جمال أنوار طلعته صلى الله عليه وسلم (الكاتـب : ضياء الروح - آخر مشاركة : ضياء الروح - )       ليت شبابنا يستوعب هذا الدرس (الكاتـب : محمد الميانى - آخر مشاركة : محمد الميانى - )       المولدالنبوي والفتحات الإسلامية (الكاتـب : محمد الميانى - آخر مشاركة : محمد الميانى - )       فيض العليم ... سورة الأعراف، الآية: 188 (الكاتـب : عبد القادر الأسود - آخر مشاركة : عبد القادر الأسود - )       فيض العليم ... سورة الأعراف، الآية: 187 (الكاتـب : عبد القادر الأسود - آخر مشاركة : عبد القادر الأسود - )       وصف رسول الله صلى الله عليه وسلم للجنة (الكاتـب : ضياء الروح - آخر مشاركة : ضياء الروح - )       المولد النبوي والثبات علي المبدأ (الكاتـب : محمد الميانى - آخر مشاركة : محمد الميانى - )       فيض العليم ... سورة الأعراف، الآية: 186 (الكاتـب : عبد القادر الأسود - آخر مشاركة : عبد القادر الأسود - )       انواع الهجرة (الكاتـب : محمد الميانى - آخر مشاركة : محمد الميانى - )      
الأذكار           اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين ِ وأصلح لي شأني كله لا إله إلا أنت           
العودة   منتديات البوحسن > >
   

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
   
قديم 12-26-2009 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه

الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
إحصائية العضو







عبدالقادر حمود is on a distinguished road

عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى للرد على شبهات المخالفين
افتراضي هل يجوز قراءة سورة الفاتحة على القبر

هل يجوز قراءة سورة الفاتحة على القبر وهل فعل ذلك النبي صلى الله عليه وسلم مع ذكر الدليل على ذلك ؟



الحمدلله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد ..

فاتفقت المذاهب الأربعة على جواز قراءة القرآن على القبر، سواء كانت الفاتحة أو غيرها من سور القرآن الكريم، واستدل الجمهور على الاستحباب بأدلة ومنها:

الدليل الأول:
عن عبد الرحمن بن العلاء بن اللجلاج، عن أبيه قال: قال أبي: إذا أنا متُّ فضعني في اللحد وقل: باسم الله، وعلى سنة رسول الله. وشن عليّ التراب شنّا، واقرأ عند رأسي بفاتحة البقرة، فإني سمعت عبد الله بن عمر يقول ذلك، قال عباس الدوري: سألت أحمد بن حنبل، قلت: تحفظ في القراءة شيئاً؟
وفي رواية: تحفظ في القراءة على القبر شيئاً؟ فقال: لا، وسألت يحيى بن معين فحدثني هذا الحديث.
قال الخلال: وأخبرني الحسن بن أحمد الوراق، حدثنا علي بن موسى الحداد وكان صدوقاً، قال: كنت مع أحمد بن حنبل ومحمد بن قدامة الجوهري في جنازة، فلما دفن الميت جلس رجل ضرير يقرأ عند القبر، فقال له أحمد: يا هذا إن القراءة عند القبر بدعة، فلما خرجنا من المقابر؛ قال محمد بن قدامة لأحمد بن حنبل: يا أبا عبد الله ما تقول في مبشر الحلبي؟ قال: ثقة، قال: كتبت عنه شيئاً؟ قال: نعم، فأخبرني، قال: أخبرني مبشر عن عبد الرحمن بن العلاء ابن اللجلاج عن أبيه أنه أوصى إذا دفن أن يقرأ عنه رأسه بفاتحة البقرة وخاتمتها؛ وقال: سمعت ابن عمر يوصي بذلك، فقال له أحمد: فارجع وقل للرجل يقرأ".
رواه الإمام المحدث البيهقي في السنن الكبرى تحت (باب ما ورد في قراءة القرآن عند القبر)، والإمام الخلال الحنبلي في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. وقال عنه الإمام النووي في الأذكار: إسناده حسن. وقال عنه الإمام الهيثمي في المجمع: رجاله موثقون. وحسنه الحافظ ابن حجر في تخريج أحاديث الأذكار.
الدليل الثاني: ما في الصحيحين عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ مَرَّ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى قَبْرَيْنِ فَقَالَ أَمَا إِنَّهُمَا لَيُعَذَّبَانِ وَمَا يُعَذَّبَانِ فِي كَبِيرٍ أَمَّا أَحَدُهُمَا فَكَانَ يَمْشِي بِالنَّمِيمَةِ وَأَمَّا الْآخَرُ فَكَانَ لَا يَسْتَتِرُ مِنْ بَوْلِهِ قَالَ فَدَعَا بِعَسِيبٍ رَطْبٍ فَشَقَّهُ بِاثْنَيْنِ ثُمَّ غَرَسَ عَلَى هَذَا وَاحِدًا وَعَلَى هَذَا وَاحِدًا ثُمَّ قَالَ لَعَلَّهُ أَنْ يُخَفَّفُ عَنْهُمَا مَا لَمْ يَيْبَسَا".
وصرح بالاستدلال بهذا الحديث على استحباب قراءة القرآن جماعة من أئمة الفقه والحديث ومنهم الإمام ابن دقيق العيد في شرح العمدة، وابن الملقن في شرح العمدة أيضاً والإمام النووي رحمه الله في شرحه على صحيح مسلم قائلاً: (وَاسْتَحَبَّ الْعُلَمَاء قِرَاءَة الْقُرْآن عِنْد الْقَبْر لِهَذَا الْحَدِيث ؛ لِأَنَّهُ إِذَا كَانَ يُرْجَى التَّخْفِيف بِتَسْبِيحِ الْجَرِيد فَتِلَاوَة الْقُرْآن أَوْلَى". وذكر الإمام القرطبي في التذكرة (وقد استدل بعض علمائنا على قراءة القرآن على القبر بحديث العسيب). والإمام المهدي الوزاني في النوازل الصغرى قائلاً: (وقال ابن عرفة: قَبِلَ عياض استدلال بعض العلماء على استحباب القراءة على القبر بحديث الجريدتين). وقال ملا علي القاري في مرقاة المفاتيح: "واستحب العلماء قراءة القرآن عند القبر لهذا الحديث إذ تلاوة القرآن أولى بالتخفيف من تسبيح الجريد".ومثله في عمدة القاري للإمام العيني وهما من الحنفية.
الدليل الثالث: جريان العمل بذلك منذ القرون المفضلة. قال الإمام الخلال: (قال الشعبي: "وكان الأنصار إذا مات لهم ميت يختلفون إلى قبره فيقرؤون عنده القرآن). وهذا الأثر فيه ضعف لكنه يتقوى بما سنذكره.
قال الإمام القرافي المالكي في الفروق: (والذي يتجه أن يقال: ما لا يقع فيه خلاف أنه يحصل لهم بركة القرآن لا ثوابه كما يحصل لهم بركة الرجل الصالح يدفن عندهم أو يدفنون عنده، والذي ينبغي للإنسان أن لا يهمل هذه المسألة فلعل الحق هو الوصول إلى الموتى، فإن هذه أمور مغيبة عنا وليس فيها اختلاف في حكم شرعي، وإنما هو في أمر واقع، هل هو كذلك أم لا؟ وكذلك التهليل الذي جرت عادة الناس بعمله اليوم ينبغي أن يعمل ويعتمد في ذلك على فضل الله، ويلتمس فضل الله بكل سبب ممكن، ومن الله الجود والإحسان، هذا هو اللائق بالعبد).
وقال الإمام الكاساني الحنفي في البدائع: (" وَرُوِيَ أَنَّ سَعْدَ بْنَ أَبِي وَقَّاصٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ سَأَلَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ: إنَّ أُمِّي كَانَتْ تُحِبُّ الصَّدَقَةَ أَفَأَتَصَدَّقُ عَنْهَا؟ فَقَالَ النَّبِيُّ : صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ تَصَدَّقْ". وَعَلَيْهِ عَمَلُ الْمُسْلِمِينَ مِنْ لَدُنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إلَى يَوْمِنَا هَذَا مِنْ زِيَارَةِ الْقُبُورِ وَقِرَاءَةِ الْقُرْآنِ عَلَيْهَا وَالتَّكْفِينِ وَالصَّدَقَاتِ وَالصَّوْمِ وَالصَّلَاةِ وَجَعْلِ ثَوَابِهَا لِلْأَمْوَاتِ ، وَلَا امْتِنَاعَ فِي الْعَقْلِ أَيْضًا لِأَنَّ إعْطَاءَ الثَّوَابِ مِنْ اللَّهِ تَعَالَى إفْضَالٌ مِنْهُ لَا اسْتِحْقَاقٌ عَلَيْهِ ، فَلَهُ أَنْ يَتَفَضَّلَ عَلَى مَنْ عَمِلَ لِأَجْلِهِ بِجَعْلِ الثَّوَابِ لَهُ كَمَا لَهُ أَنْ يَتَفَضَّلَ بِإِعْطَاءِ الثَّوَابِ مِنْ غَيْرِ عَمَلٍ رَأْسًا).
وقال الذهبي في سير أعلام النبلاء في ترجمة أبي جعفر شيخ الحنابلة في عصره: (وَلَزِمَ النَّاسُ قَبْره مُدَّةً حَتَّى قِيْلَ:خُتِمَ عَلَى قَبْرِهِ عَشْرَة آلاَفِ خَتمَة. تُوُفِّيَ:فِي صَفَرٍ سَنَةَ سَبْعِيْنَ وَأَرْبَعِ مائَة).
وقال الذهبي أيضاً في تاريخ الإسلام: (قال السلفي: ذكر لي المؤتمن الساجي في ثاني جمعة من وفاة منصور: اليوم ختموا على رأس قبره مائتين وإحدى وعشرين ختمة، يعني أنهم كانوا قد قرأوا الختم قبل ذلك إلى سورة الإخلاص، فاجتمعوا هناك، ودعوا عقيب كل ختمة).
وقال في سير أعلام النبلاء في ترجمة الخطيب البغدادي: (وَكَانَ بَيْنَ يَدي الجَنَازَة جَمَاعَةٌ يَنَادُوْنَ:هَذَا الَّذِي كَانَ يَذُبُّ عَنِ النَّبِيِّ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - الكذبَ، هَذَا الَّذِي كَانَ يَحفظُ حَدِيْث رَسُوْل اللهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - وَخُتِمَ عَلَى قَبْرِهِ عِدَّة خَتمَات" ومثل هذا في التراجم كثير جداً).
حكم القراءة عند القبر في المذاهب الأربعة:
مذهب المالكية:
الذي استقر عليه المذهب استحباب القراءة، قال الإمام المهدي الوازني في النوازل الصغرى: (وأما القراءة على القبر فنص ابن رشد في الأجوبة وابن العربي في أحكام القرآن له والقرطبي في التذكرة على أنه ينتفع به بالقراءة أعني الميت سواء قرأ في القبر أو قرأ في البيت).
ونقله المهدي الوزاني عن كثيرين من أئمة المالكية كأبي سعيد بن لب وابن حبيب وابن الحاجب واللخمي وابن عرفة وابن المواق وغيرهم، وقال ابن هلال في نوازله الذي أفتى به ابن رشد وذهب إليه غير واحد من أئمتنا الأندلسيين أن الميت ينتفع بقراءة القرآن الكريم ويصل إليه نفعه ويحصل له أجره إذا وهب القارئ ثوابه له، وبه جرى عمل المسلمين شرقاً وغرباً ووقفوا على ذلك أوقافاً واستمر عليه الأمر منذ أزمنة سالفة، ثم قال : ومن اللطائف أن عز الدين بن عبد السلام الشافعي رئي في المنام بعد موته فقيل له ما تقول فيما كنت تنكر من وصول ما يهدى من قراءة القرآن للموتى فقال هيهات وجدت الأمر على خلاف ما كنت أظن). ونص المالكية بأنه لو أوصى بالقراءة على قبره وجب تنفيذ وصيته سواء عين الشخص الموصى أو لم يعين.
مذهب الشافعية:
قال فقيه المحدثين ومحدث الفقهاء أبو عبد الله الشافعي رحمة الله ورضوانه عليه في كتاب (الأم): (وأحب أن يقرأ القرآن عند القبر وأن يدعى للميت وليس في ذلك دعاء مؤقت).
واتفق أصحابه على ذلك كما قال الإمام النووي في المجموع: (يستحب أن يمكث على القبر بعد الدفن ساعة يدعو للميت ويستغفر له نص عليه الشافعي واتفق عليه الأصحاب قالوا: ويستحب أن يُقرأ عنده شيء من القرآن وإن ختموا القرآن كان أفضل).
مذهب الحنفية:
في الفتاوي الهندية: (قِرَاءَةُ الْقُرْآنِ عِنْدَ الْقُبُورِ عِنْدَ مُحَمَّدٍ رَحِمَهُ اللَّهُ تَعَالَى لَا تُكْرَهُ وَمَشَايِخُنَا رَحِمَهُمْ اللَّهُ تَعَالَى أَخَذُوا بِقَوْلِهِ).
وقال الإمام الحصكفي في الدر المختار: (لا يكره الدفن ليلا ولا إجلاس القارئين عند القبر، وهو المختار).
قال ابن عابدين في الحاشية: ( قَوْلُهُ : وَلَا إجْلَاسُ الْقَارِئِينَ عِنْدَ الْقَبْرِ) عِبَارَةُ نُورِ الْإِيضَاحِ وَشَرْحِهِ وَلَا يُكْرَهُ الْجُلُوسُ لِلْقِرَاءَةِ عَلَى الْقَبْرِ فِي الْمُخْتَارِ لِتَأْدِيَةِ الْقِرَاءَةِ عَلَى الْوَجْهِ الْمَطْلُوبِ بِالسَّكِينَةِ وَالتَّدَبُّرِ وَالِاتِّعَاظِ).
مذهب الحنابلة:
قال الإمام المرداوي في الإنصاف: (وَلَا تُكْرَهُ الْقِرَاءَةُ على الْقَبْرِ في أَصَحِّ الرِّوَايَتَيْنِ وَهَذَا الْمَذْهَبُ قَالَهُ في الْفُرُوعِ وَغَيْرِهِ وَنَصَّ عليه، قال الشَّارِحُ هذا الْمَشْهُورُ عن أَحْمَدَ، قال الْخَلَّالُ وَصَاحِبُ الْمَذْهَبِ: رِوَايَةٌ وَاحِدَةٌ لَا تُكْرَهُ، وَعَلَيْهِ أَكْثَرُ الْأَصْحَابِ منهم الْقَاضِي وَجَزَمَ بِهِ في الْوَجِيزِ وَغَيْرِهِ وَقَدَّمَهُ في الْفُرُوعِ وَالْمُغْنِي وَالشَّرْحِ وبن تَمِيمٍ وَالْفَائِقِ وَغَيْرِهِمْ.)
وبهذا يتبين جلياً استحباب قراءة القرآن عند القبر عند جمهور أهل العلم. والله أعلم







والخلاصة


تستحب قراءة القرآن عند القبر عند جمهور أهل العلم. والله أعلم




http://www.awqaf.ae/Fatwa.aspx?SectionID=9&RefID=3710







التوقيع

إذا أنتَ أكثرتَ الصلاةَ على الذي
صلى عليه الله ُ في الايات ِ
وجـعلـتـَـها ِوردا ً عليكَ مُـحـتما ً
لاحتْ عليكَ دلائلُ الخيرات

رد مع اقتباس
   
   
قديم 12-26-2009 رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أبو أنور
يارب لطفك الخفي
إحصائية العضو






أبو أنور is on a distinguished road

أبو أنور غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عبدالقادر حمود المنتدى : منتدى للرد على شبهات المخالفين
افتراضي رد: هل يجوز قراءة سورة الفاتحة على القبر

بارك الله بكم ونفع







التوقيع

رد مع اقتباس
   
   
قديم 12-27-2009 رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه

الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
إحصائية العضو







عبدالقادر حمود is on a distinguished road

عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عبدالقادر حمود المنتدى : منتدى للرد على شبهات المخالفين
افتراضي رد: هل يجوز قراءة سورة الفاتحة على القبر

وبكم سيدي ابو النور ورضي الله عنكم وعنا بجاه حبيبه







التوقيع

إذا أنتَ أكثرتَ الصلاةَ على الذي
صلى عليه الله ُ في الايات ِ
وجـعلـتـَـها ِوردا ً عليكَ مُـحـتما ً
لاحتْ عليكَ دلائلُ الخيرات

رد مع اقتباس
   
   
قديم 04-25-2010 رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
أشعري مالكي
محب متألق
إحصائية العضو






أشعري مالكي is on a distinguished road

أشعري مالكي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عبدالقادر حمود المنتدى : منتدى للرد على شبهات المخالفين
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته







رد مع اقتباس
   
   
قديم 04-25-2010 رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه

الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
إحصائية العضو







عبدالقادر حمود is on a distinguished road

عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عبدالقادر حمود المنتدى : منتدى للرد على شبهات المخالفين
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
:93:







التوقيع

إذا أنتَ أكثرتَ الصلاةَ على الذي
صلى عليه الله ُ في الايات ِ
وجـعلـتـَـها ِوردا ً عليكَ مُـحـتما ً
لاحتْ عليكَ دلائلُ الخيرات

رد مع اقتباس
   
   
قديم 04-28-2010 رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
محمّد راشد
عضو شرف

الصورة الرمزية محمّد راشد
إحصائية العضو






محمّد راشد is on a distinguished road

محمّد راشد غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عبدالقادر حمود المنتدى : منتدى للرد على شبهات المخالفين
افتراضي

موضوع رائع جزاكم الله خيراً







رد مع اقتباس
   
   
قديم 05-25-2010 رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه

الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
إحصائية العضو







عبدالقادر حمود is on a distinguished road

عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عبدالقادر حمود المنتدى : منتدى للرد على شبهات المخالفين
افتراضي

وكذلك مروركم







التوقيع

إذا أنتَ أكثرتَ الصلاةَ على الذي
صلى عليه الله ُ في الايات ِ
وجـعلـتـَـها ِوردا ً عليكَ مُـحـتما ً
لاحتْ عليكَ دلائلُ الخيرات

رد مع اقتباس
   
   
قديم 05-25-2010 رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
حمامة المدينة
مشرفة القسم العام وقسم التراث والتاريخ

الصورة الرمزية حمامة المدينة
إحصائية العضو






حمامة المدينة will become famous soon enough

حمامة المدينة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عبدالقادر حمود المنتدى : منتدى للرد على شبهات المخالفين
افتراضي

جزاكم الله كل خبر
فعلا موضوع مهم كثر الجدل حوله
بارك الله فيكم وعمت الفائدة للجميع







رد مع اقتباس
   
   
قديم 05-29-2010 رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
نوح
رحمتك يارب
إحصائية العضو






نوح is on a distinguished road

نوح غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عبدالقادر حمود المنتدى : منتدى للرد على شبهات المخالفين
افتراضي

الله يسعدك في عمرك







التوقيع


رد مع اقتباس
   
   
قديم 05-30-2010 رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه

الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
إحصائية العضو







عبدالقادر حمود is on a distinguished road

عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عبدالقادر حمود المنتدى : منتدى للرد على شبهات المخالفين
افتراضي







التوقيع

إذا أنتَ أكثرتَ الصلاةَ على الذي
صلى عليه الله ُ في الايات ِ
وجـعلـتـَـها ِوردا ً عليكَ مُـحـتما ً
لاحتْ عليكَ دلائلُ الخيرات

رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تفسير الذكر الحكيم: (سورة الفاتحة) عبد القادر الأسود منتدى القرأن وعلومه 1 05-19-2013 07:13 PM
هل يجوز الاستنجاد بغير الله؟ عبدالقادر حمود منتدى للرد على شبهات المخالفين 14 10-06-2011 02:00 PM
وقفات مع سورة الفاتحة نوح منتدى القرأن وعلومه 1 11-12-2010 06:25 AM
سورة الفاتحة نوح منتدى القرأن وعلومه 2 08-02-2010 03:45 PM
سورة الفاتحة الـــــفراتي منتدى القرأن وعلومه 4 01-26-2009 09:13 AM



Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ... ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى